إطلاق مشروع Libra كان أسوأ حدث إطلاق منتج في العالم

1

إن رد الفعل الذي واجهته العملة الرقمية لفيس بوك “Libra” منذ تم الإعلان عنها خلال الشهر الماضي هو أفضل مثال على سوء الإدارة في طرح المنتج.

كان هذا هو الإستنتاج الذي توصلت إليه “كارين بيترو” _ الشريك الإداري لشركة Federal Financial Analytics ، عندما ظهرت ضيفاً في برنامج Closing Bell على قناة CNBC

أوضحت السيدة “بترو” أن الطريقة التي كشف بها فيس بوك عن عملته الرقمية كانت غير كفؤة على أي حال . ويبدو ذلك واضحاً من خلال ما حصل ، حيث توحدت أمامها العديد من الخصوم السياسيين الكبار مثل الرئيس الجمهوري دونالد ترامب و الديمقراطي ماكسين ووترز _ رئيس لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب الأمريكي ، في معارضة مشروع Libra :

يجب أن نعترف بأن هذا يتعلق بأسوأ حدث إطلاق منتج في العالم . وذلك لإخراج الرئيس الأمريكي ترامب ، ورئيسة مجلس الإدارة “ماكسين ووترز” ، والآن وزير المالية إلى جانب بنك إنجلترا ، بالإضافة لرئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي و العديد من كبار صناع السياسة الآخرين لإخبار فيسبوك بأنهم لا يشعرون بالرضا حيال هذا المنتج ، هناك رسالة حقيقية .

“تحرك بسرعة و قُم بكسر الأشياء” مثل شهير يعود لُيطارد فيسبوك

من وجهة نظر بيترو ، فإن أحد الأسباب التي تسببت في مواجهة Libra لرد فعل عنيف؛ هو أن فيسبوك تخطى الأسس والعرض التحضيري الذي يضطلع به عادةً مقدمو الخدمات المالية التقليديون . ويشمل ذلك التستر على غسل الأموال و مخاوف الأمن القومي.

عبرت “بيترو” أيضًا عن شكوكها في أن يتمكن فيس بوك من المضي قدماً في طرح مشروع Libra دول العالم النامية حتى، في ظل قيام دول مثل الولايات المتحدة و المملكة المتحدة بإغلاق أبوابها أمامها. وهذا لأن النظام المالي العالمي متشابك للغاية.

Libra
النظرة العامة لمشروع العملة الرقمية الخاص ب فيس بوك ” Libra ” ، تعمل على الهواتف المحمولة و ثابتة من حيث القيمة (مُستقرة) و سريعة في معالجة المدفوعات. | المصدر : LIbra

يأتي رد الفعل المستمر ضد العملة الرقمية المخطط لها من فيسبوك، في الوقت الذي يستعد فيه ممثلو عملاق التواصل الإجتماعي لعقد جلسات استماع للكونجرس هذا الأسبوع.

وبالنظر إلى أن فيسبوك يواجه بالفعل اتهامات بانتهاك الخصوصية على العديد من منصات الوسائط الإجتماعية الخاصة به ، فسيكون المشرعون المختصون مهتمين بشكل خاص بمعرفة كيفية معالجة بيانات العميل الخاصة بمستخدمي Libra.

هل تلبي Libra توقعات المنظمين؟

أبدى وزير المالية “ستيفن منوشين” يوم الإثنين مخاوفه بشأن Libra بينما أشار إلى أنه لن يتم السماح لـ فيس بوك بالوصول إلى النظام المالي للولايات المتحدة إلا بعد إقناع المنظمين بأنها إلتزمت “بمعايير عالية جدًا”.

وفقا لرويترز ، أعرب المشرعون أيضا عن خيبة أملهم إزاء عدم وضوح فيس بوك بخصوص خطط عملته الرقمية Libra . وبحسب ما ورد سعت اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي إلى الحصول على معلومات من فيسبوك تتعلق بالخطط قبل شهر من الإعلان عن Libra ، لكن عملاق التواصل الإجتماعي لم يرد إلا خلال الأسبوع الماضي . وحتى بعد الحصول على رد ، أشار بعض أعضاء اللجنة إلى أنهم غير راضين عن الإجابات التي تلقوها.

عبر المحيط الأطلسي ، صرح مارك كارني محافظ بنك إنجلترا منذ البداية أن L..ibra سيتعين عليها تلبية “أعلى المعايير” قبل منحها حق الوصول في المملكة المتحدة ، في حين أن فيسبوك قد اشتهرت بسمعة طيبة في التحرك بسرعة و إتقان أفكارها في وقت لاحق ، ألمح كارني مؤخرًا إلى أن طريقة العمل هذه تفشل في قطاع الخدمات المالية.

لا مجال لتجربة Libra

وفقًا لمحافظ بنك إنجلترا ، لن يكون هناك مكان لـ “تسوس الأسنان” فيما يتعلق بنظام المدفوعات. وبالتالي ، يجب أن تكون عملة فيسبوك “صخرة قوية منذ البداية” وإلا فلن ترى ضوء النهار أبدًا.

في فرنسا ، عبر محافظ البنك المركزي في البلاد عن مخاوف تتعلق بغسل الأموال فيما يتعلق بـ Libra ، قائلاً إنه لن يُسمح بإلغاء المكاسب التي تحققت في محاربة الرذيلة:

” لا شك أن وسيلة الدفع هذه تؤدي إلى تراجع كل التقدم الدولي الذي تم إحرازه ضد غسل الأموال. “

وفي نهاية استطلاعك لردود الأفعال تجاه مشروع العملة الرقمية لـ فيسبوك والهجوم الكبير الذي تتعرض له العملة من كل حدب وصوب لا سيما من عناصر سياسية رفيعة المستوى من أمثال الرئيس الأمريكي و وزير المالية في البلاد ..

عزيزي القارئ ، ما هي وجهة نظرك حول استمرارية مشروع العملة الرقمية لفيس بوك وهل من الممكن أن تتمكن من مواجهة كل هذه العوائق و الإنطلاق للعمل في نهاية المطاف؟ شاركنا رأيك من خلال الكتابة في صندوق التعليقات بالأسفل…

المصدر : CCN

إقرأ أيضاً المقالات التالية :


إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]
تعليق 1
  1. Raad sarayrah يقول

    هذه الحرب على عملة ليبرا ما هي الا اسلوب دعاية لها لكن بأسلوب مختلف عن العادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.