رئيس وزراء مالطا: كل عقد إيجار في الدولة يجب أن يُسجّل على بلوكتشين

0

أعلن رئيس وزراء مالطة ، جوزيف موسكت ، أن إصلاحات قانون الإيجارات القادمة في الدولة الجزيرة ستتطلب تسجيل جميع عقود الإيجار في البلوكتشين . وذلك وفقًا لصحيفة مالطا اليوم ، ذكر السيد جوزيف:

كل عقد إيجار في مالطا سيتم تسجيله ، وسيكون النظام المستخدم في إجراء تسجيل العقود هو – تكنولوجيا دفتر الأستاذ الموزعة – ” بلوكتشين ” .

تكنولوجيا البلوكتشين سوف تعمل على توثيق عقود الإيجار ومنع العبث

وفقًا للسيد موسكات ، فإن هذا الإجراء سيعمل على حماية اتفاقيات الإيجار من التلاعب والعبث بها. وألمح مسقط أيضًا إلى أن إقليم الجزيرة التي يقل عدد سكانها قليلاً عن نصف مليون شخص ستحقق ذلك بإستخدام تكنولوجيا البلوكتشين التي تم الإشارة إليها :

” سوف نُظهر للناس القيمة الإضافية لهذه التكنولوجيا من خلال تطبيقها على شيء سوف يستخدمونه في حياتهم اليومية . لا يمكن العبث بمثل هذا العقد ، وفقط أولئك المرخص لهم من سيتمكن من الوصول إليه . “

حصل مقترح إصلاح قانون الإيجار على موافقة مجلس الوزراء بعد فترة تشاور طويلة . ومن المتوقع أن يتم كشف النقاب عنه في الأيام المقبلة .

وتتزامن تعديلات قوانين الإيجار مع تعديلات قوانين البناء، والتي قد أصبحت مطلباً ضروريًا نتيجةً لطفرة البناء في الدولة الصغيرة ، وهو موقف تميّز بعدد متزايد من الحوادث و الوفيات في مواقع البناء .

صناعة جزيرة البلوكتشين

تحت قيادة موسكات ، حققت مالطا خطوات كبيرة في جهودها لتصبح مركزاً لتكنولوجيا البلوكتشين . وفي محاولةٍ لجذب شركات تكنولوجيا بلوكتشين ، تستثمر مالطا أيضاً في تجميع الموارد البشرية لهذه الصناعة. حيث تم تجهيز مجموعة من المواهب بالكثير من المهارات التي سيطلبها المستثمرون .

على سبيل المثال ، خلال الشهر الماضي ، قامت هيئة الأمانة البرلمانية للإقتصاد الرقمي في مالطا باعطاء أول منحة دراسية لتكنولوجيا البلوكتشين وُزّعت على 19 طالبًا .

أثناء حفل توزيع المنح الدراسية ، أشار السكرتير البرلماني للخدمات المالية و الإقتصاد الرقمي و الابتكار ، السيد سيلفيو شمبري ، إلى أن هذه الخطوة ستساعد في إعداد ” أجيال المستقبل لمتطلبات الصناعات المستقبلية ” .

بالإضافة الى ذلك ، أطلقت مالطا صندوقاً مخصصاً لمنح البلوكتشين الدراسية بقيمة 342،000 دولار خلال شهر سبتمبر من العام الماضي .

دليل على التقدم

هذه البيئة المحفزة لجزيرة مالطا والتي احتضنت تكنولوجيا البلوكتشين و العملات الرقمية قد جنت ثمارها ، حيث تمكنت من جذب عدد من الشركات الكبرى في هذا المجال .

بما في ذلك منصة تداول العملات الرقمية العملاقة ” Binance ” ، والتي تم تأسيسها في هونغ كونغ ولكنها أجبرت على التحرك والبحث عن ولاية قضائية أكثر وِدّية وذلك بعد أشهر من بناء الشركة . وقبل قيام الشركة بنقل مقرها الرئيسي إلى مالطا ، جربت Binance اليابان أيضًا .

وعلى غرار منصة Binance ، هناك منصة تداول عملات رقمية أخرى مع وجود كبير في مالطا وهي ” OKCoin ” .

وقد رحب رئيس وزراء مالطا جوزيف مسقط بقدوم شركة Binance لجزيرة البلوكتشين ” مالطا ” ، وأكد على هدفه المتمثل في قيادة مالطا لتصبح الدولة الأولى في العالم في تنظيم الشركات القائمة على البلوكتشين وجعلها الولاية القضائية للجودة و الإختيار لشركات التكنولوجيا المالية ذات المستوى العالمي.

المصدر : CCN

اقرأ أيضاً المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.