لماذا مسألة الخصوصية في شبكة الإيثيريوم مهمة ؟! وما الذي يتم بناؤه لدعمها

0

في موضوع مهم لمتابعي سوق البيتكوين و العملات الرقمية ، نناقش معكم مستوى الخصوصية في شبكة بلوكتشين عملة الإيثيريوم بالرمز ETH وما هي الأشياء والبرمجيات التي يتم بناءها لكي تدعمها.
في هذا الخصوص نشر موقع CoinDesk تقريرا مفصلا ننقله إليكم في عرب فوليو الإخباري.
“تفاصيل المقال”

ما هي التقنيات التي يتم تعزيزها من أجل زيادة الخصوصية في شبكة بلوكتشين عملة الإيثيريوم ؟!

حسنا .. هناك تقنية العقد الذكي mixer smart contract أو مجموعة طبقات من البيانات الحوسبية أو نظام الـ Zero-knowledge proofs – ZKP براهين المعرفة الصفرية
هذه الأشياء ليست إلا مجرد عدد قليل من التقنيات التي يتم العمل عليها لتعزيز الخصوصية على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم .

تعد الخصوصية بالنسبة لشبكة البلوكتشين  العامة بمثابة جزء من التناقض ، وذلك نظرًا لأنه ، بحكم تصميم هذه التكنولوجيا يجب مشاركة البيانات وتوزيعها على نطاق واسع على الشبكة حتى يمكن اعتبارها صالحة Valid ، وما هو أكثر من ذلك بالنسبة لشبكة البلوكتشين العامة رفيعة المستوى مثل بلوكتشين الإيثيريوم ، توجد العديد من مواقع الويب التي تقدم تحليل لبيانات شبكة البلوكتشين وخدمات قص البيانات data scraping services بسبب تكاثر هذه البيانات بما يتجاوز مستخدمي الشبكة فقط.

يتحدث السيد Itamar Lesuisse -وهو الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لأداة crypto wallet tool Argent ، ليصف مسألة الخصوصية على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم باعتبارها مشكلة حتى “في أبسط حالات الاستخدام على هذه الشبكة “.
ويقول السيد Lesuisse في حديثه مع موقع Coindesk:

“إذا نظرت للتو إلى أبسط حالات الاستخدام على الشبكة ، إذا قلت ،” مرحبا سيد كريستين ، هل يمكنك أن ترسل لي عشرة دولارات [من قيمة عملة الأثيريوم ]؟ هذا هو عنوان محفظتي الرقمية ، “الآن ، أنت تعرف مقدار الأموال التي لدي أليس كذلك ؟.”

فبحكم مشاركة عنوان محفظة الإيثيريوم الرقمية العام public ethereum address ، يمكن بسهولة اكتشاف مبلغ الأموال المحتفظ بها داخل عنوان هذه المحفظة صحيح ؟
حسنا ..بالطبع يمكن للمستخدم الاحتفاظ بعدة محافظ للعملات الرقمية ممن تحوي بداخلها كميات مختلفة من عملات الإثيريوم .
ومع ذلك ، فإن الكشف عن عنوان المحفظة الرقمية لأحد هذه المحافظ قد يعرض هوية جميع المحافظ التي يملكها المستخدم للخطر خاصةً إذا كانت الأموال قد تم تحويلها مسبقًا بين عناوين هذه المحافظ.

“أنا أتحدث هنا عن الأصدقاء الذين طلبت منهم إرسال بعض المال ليّ”
وأكد السيد Lesuisse على الفور “. “إنها تبدو مسألة شفافة للغاية ، وهي تعطي صورة رائعة لشبكة البلوكتشين ، ولكن بالنسبة لبعض المستخدمين ، فقد يخيفهم ذلك من استخدامها على نطاق واسع.”

هذا هو السبب في أن السيد Lesuisse والآخرين يعملون على إيجاد أدوات أفضل لإجراء المعاملات الخاصة ، وحتى الحسابات الخاصة بشكل عام على شبكة الـ ethereum blockchain.
في النهاية ، يتمثل الهدف من ذلك في تشجيع اعتماد وإستخدام أكبر لشبكة الـ ethereum blockchain من قبل مجموعات أكبر من الأشخاص مثل الشركات التجارية.

هذا وفي حديثه لحالات استخدام المؤسسات على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم ، قال EY زعيم EY global innovation للابتكار العالمي في شبكة البلوكتشين السيد بول برودي في مقابلة سابقة مع موقع CoinDesk عبر هذا الرابط :

“من الضروري للغاية كشيء أساسي إذا كنت تريد أن يستخدم الشركات والمستثمرين شبكة البلوكتشين على نطاق واسع ، إذا كنت تريد منهم استخدام شبكة بلوكتشين عامة ، فيجب عليك تزويدهم بميزة الخصوصية … نعتقد أنه بدون وجود الخصوصية لن يكون لديك الكثير من المستخدميت الجادين من فئة المؤسسات التجارية. “

الدخول في تحرك جاد حول ميزة الخصوصية في الشبكة

هناك عدد من مشاريع الخصوصية التي تم إطلاقها حديثًا في هذا العام ، حيث أصدر فريق تقنية البلوكتشين  في شركة EY كود برمجي أطلق عليه “Nightfall” في الشهر الماضي على منصة الأكواد البرمجية GitHub ، وذلك يعمل كحل تجريبي لتمكين المعاملات المجهولة anonymous transactions على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم .

حسنا ..إنها تستفيد من تكنولوجيا معروفة في مجال العملات الرقمية والمعروفة باسم zero knowledge proofs – ZKPs أي صفر دليل معرفي.
تكنولوجيا الـ (ZKPs) التي تم تصميمها لأول مرة في أواخر الثمانينيات من قبل الباحثين السيد شافي جولدواسر ، والسيد سيلفيو ميكالي ، وتشارلز راكوف والتي جاءت في ورقة بحثية بعنوان “تعقيد المعرفة للأنظمة التفاعلية لإيجاد الدليل – “The Knowledge Complexity of Interactive Proof-Systems.”

في وقت لاحق من عام 2016 ، تم إطلاق العملة الرقمية التي ترتكز على الخصوصية Zcash على الشبكة الرئيسية لها ، وأصبحت بذلك أول تطبيق واسع الانتشار لـتقنية الـ ZKPs التي تستخدم في إرسال “المعاملات المحمية – shielded transactions ” ، والتي تجعل هوية المستخدمين مجهولة عبر شبكة البلوكتشين العامة.

في الآونة الأخيرة ، بعد إصدار الكود البرمجي Nightfall في شهر مايو الماضي ، بدأ فريق مطوري شبكة البلوكتشين الناشيء 0xcert في العمل على إعادة إصدار الكود الرمجي وإضافة ميزات جديدة لتنفيذه مع توكنز من نوعية ERC-721 غير القابلة للإستبدال non-fungible.

وفي هذا الإطار أوضح كبير مسؤولي الإستراتيجية في فريق مطوري البلوكتشين 0xcert السيد أوربان أوسفالد :

“الشيء المهم الذي أضفناه إلى الكود البرمجي [Nightfall] هو خاصية التحقق الانتقائي selective verification ، حيث يمنحك ذلك خيار أنك لن تقوم بفضح كل شيء إذا كنت لا تريد ذلك”
مضيفا :
“إن حلول كود Nightight وجميع الأدوات التي نوفرها مجتمعة تجعل منه حقًا مزيجًا من الأدوات والميزات قابلة للتطبيق على نطاق واسع ليس فقط لعناصر الألعاب والمقتنيات … ولكنها تمهد الطريق أيضا لحالة استخدام من المؤسسات التجارية على نطاق واسع.”

في حديثه عن الدوافع وراء تلك المبادرة ، علق السيد أوسفالد:

“”إن الهدف الأكبر بالنسبة لنا هو تبني إستخدام التوكنز الغير قابلة للاستبدال non-fungible tokens على نطاق واسع وبالطبع توسيع مدى إستخدام تقنية البلوكتشين نفسها بشكل عام … يبدو أن وتيرة تبني إستخدام التقنية بطيئة ، ونريد الإسراع بها في أسرع وقت ممكن.”

The here and now – هنا والآن

بصرف النظر عن خصوصية المعاملات على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم  ، فإن بدء تشغيل مشروع ناشيء آخر يرتكز على شبكة البلوكتشين يسمى Enigma ، وهو مشروع مكرس لإنشاء بيئة حسابية خارج الشبكة off-chain  لأي نوع من خصوصية البيانات.

وفي هذا الإطار قال السيد Tor Bair ، رئيس قسم النمو والتسويق في شركة Enigma في حديثه خلال مقابلة سابقة مع موقع CoinDesk:
“عندما نتحدث عن الخصوصية الحوسبية computational privacy ، فإن الأمر يتجاوز فكرة أنه يمكنك حماية عدم مسألة عدم الكشف عن هويتك anonymity أو مقدار المعاملة التي تقوم بها ، ويمكنك فعلاً إجراء عمليات حسابية على البيانات المشفرة”. ، .

وأضاف Bair:

“يمكنك إجراء تسجيلات ائتمانية لا مركزية ، والتي تحمي البيانات من مستخدمين محددين يحاولون إثبات أهليتهم الائتمانية … في مجال لألعاب مثلا ، يجب أن تظل البيانات خاصة عن أفراد معينين داخل نطاق اللعبة ، أو قد أنك ترغب في إنتاج أرقام عشوائية بطريقة آمنة ، وهذه كلها تطبيقات محتملة في المستقبل للبروتوكول الخاص بنا.”

يوم الثلاثاء ، أصدر مشروع Enigma إختبار الشبكة التجريبية الثانية للمشروع ، والتي عززت “تجربة المطورين” ، وفقًا لـحديث Bair ، لاستخدام البروتوكول الذي لم يشهد بعد إطلاق الشبكة الرئيسية له.

في غضون ذلك ، يجادل السيد جوليان نيسيت ، كبير مسؤولي العلوم في شركة Argent ، بأن هناك حاجة إلى وجود أداة خصوصية أساسية على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم جاهز للتطبيق على الفور.
وقال السيد Niset مضيفا:

“هناك حاجة إلى الكثير من حلول الخصوصية على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم ، الأمر الذي من شأنه تلبية الاحتياجات المختلفة والمتطلبات المختلفة”
“نحن نتعامل مع الشيء الأكثر أولوية والأكثر حاجة اليوم ، وهو كيف يمكنني إرسال أموال من طرف A إلى طرف B بشكل خاص.”

أمل في مستقبل أكثر خصوصية

الأداة التي تحدثت عنها السيد Niset تسمى Hopper ، وهي عبارة عن  إنه open-source mixer مفتوح المصدر مخصص لإجراء معاملات خاصة على  شبكة بلوكتشين الإيثيريوم باستخدام الأجهزة المحمولة التي تعمل على نظام iOS.

في جوهرها ، تعد أداة Hopper عقدًا ذكيًا حيث يمكن للمستخدمين إيداع Notes بقيمة عملة إيثيريوم واحدة 1 ETH إلى حساب ويمكن سحب الأموال من حساب ، وذلك من دون الكشف عن أي عناوين حسابات عامة ، كما أنها تستخدم تقنية الـ ZKPs لإثبات متلقي التحويلات الخاصة.
وتصف الصفحة الرسمية للأدارة على حساب منصة الأكواد البرمجية GitHub طريقة عمل الأداة قائلة:

“يمكن للمستخدمين إيداع Notes بقيمة عملة إيثيريوم واحدة في العقد الذكي mixer smart contract ، وسحبها لاحقًا إلى حساب مختلف من خلال تقديم إثبات ( Zero-Knowledge proof – zkSNARK) بأنهم قد قاموا مسبقًا بإيداع Notes في هذا الـ mixer ، وذلك دون الكشف عن أي حساب كانت تنتمى تلك الـ  note التي تم إرسالها.

في حين أنه يتم تطبيقها ونشرها على الفور ، يحذر السيد Niset من أن أداة Hopper ليست بأي حال من الأحوال هي الحل النهائي لمسألة الخصوصية على شبكة بلوكتشين الإيثيريوم .
وأضاف Niset:

“لا نريد الادعاء بأننا حللنا هذه المشكلة في شبكة بلوكتشين الإيثيريوم ، لا هذا ليس ما هو عليه الحال ، هذا مجتمع مفتوح المصدر ، والشيء المهم حقاً هو أن يتعاون الناس”
“ولقد استخدمنا خطوات تطوير من بعض الأشخاص الآخرين ، ورأينا أنه يمكننا جعله منتجًا قابلاً للتطبيق لمحفظتك الرقمية على الهاتف المحمول. ”

وعلى هذا النحو ، أكد السيد Itamar Lesuisse الرئيس التنفيذي لشركة Argent ، من وجهة نظره أن أداة Hopper  عبارة عن منتج لحلول الخصوصية “يمكنه العمل اليوم” ، ولكنه سيكون مجرد واحد من بين العديد من المنتجات الموجودة في السنوات القادمة.

واختتم السيد Lesuisse قائلا:

“هناك العديد من الحلول التي ما زالت في الطريق ، وستصبح أكثر تقدماً في غضون سنوات قليلة … من منظور المنتج ، أردنا حل المشكلة اليوم ولكن قد يكون هناك العديد من الحلول في المستقبل.”

الصورة عبر Shutterstock
والآن عزيزي القاريء ، في ظل إستعراضك للوضع الراهن للسوق .. ماذا تتوقع لمستقبل حركة سعر عملة الإيثيريوم وسوق العملات الرقمية على المدى القريب ، وماهو توقعك لسعر العملة في نهاية عام 2019؟ ، دعنا نستمع لصوتك في صندوق التعليقات أسفل المقال .

المصدر :coindesk.com

و اقرأ أيضا المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

موقع عرب فوليو الإخباري يعرض الأخبار بشكل حيادي و لا يعرض نصائح إستثمارية حول عروض طرح أولية و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو نصائح استثمارية و يخلي المسؤولية من أي قرار استثماري يقوم به القارئ

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.