منصة Binance من ICO إلى ملك صناعة العملة الرقمية

0

بينانس الكثير منا يتذكر الفكرة الأصلية حين بدأ كل شيئ. ذلك الـ ICO الذي قرر الكثير المشاركة فيه ، والذي وفّر بعض أعلى عائدات أي استثمار في الآونة الأخيرة.

من ICO إلى ملك صناعة العملة الرقمية

كانت هناك الكثير من الأسباب الجيدة للمشاركة في الـ ICO الخاص بـ Binance ، الذي كان الغرض الوحيد المُعلن له في ذلك الوقت هو منحك خصمًا على التداول. ولم يكن هناك سبب للاعتقاد بأن Binance ستصبح فجأةً الوجهةً الأكبر للمتداولين.

وبسرعة إلى الأمام في بضع سنوات ، أصبحت باينانس الكثير من الأشياء.

بينانس هي منصة إنطلاق لأشياء مثل توكن بيت تورنت ، و Binance هي منصة تبادل لا مركزية ، و Binance هي بلوكتشين ، وBinance هي عملة رقمية ، وبطبيعة الحال، في صميمها ، تمثل Binance السمعة و هي منصة تداول تُستخدم على نطاق واسع.

لقد أصبح وجود Binance في عالم العملات الرقمية مثل الوجود في الفضاء ، حتى أن بعض الناس فكروا في إعادة كتابة التاريخ لإحباط بعض المهاجمين.

ويمكن الآن لـ Changpeng Zhao الرئيس التنفيذي لـ Binance نشر تغريدةٍ بمحتويات وجبة الإفطار ، وسوف تحصل تغريدته على إعادة تغريد بضع مئات من المرات.

هل وصلنا إلى ذروة Binance ؟

كان الإختراق الأخير الذي نتج عنه سرقة 7،000 بيتكوين حدثاً مهماً وجيداً إلى حد ما ، ساهم في توضيح كيفية عمل منصة Binance ، حيث كانت البورصة قادرة على تغطية الخسارة بالأموال التي خصصتها لهذا الغرض بالذات.

ومع ذلك ، فقد أظهر الحادث أيضًا مدى إعتماد مجتمع ما على مؤسسة واحدة في فترة قصيرة ، حيث ساهم إيقاف Binance لأنشطة التداول في وضع الفرامل لآلاف من المتداولين .

لحسن الحظ ، على عكس أي بورصة أخرى كانت ذات يوم تحكم السوق ، فإنه عندما تم إختراق Binance ، لم يأخذ سعر البيتكوين في الهبوط . بدلاً من ذلك ، تصرفت بيتكوين كما لو لم يحدث شيء.

وفي حين أعلنت Binance حديثا أنها ستحظر عملاء الولايات المتحدة من منصتها المركزية.

ربما على الجميع أن يشعر بالسعادة لمعرفة أن الشركة تخطط لإطلاق منافس Coinbase للمستخدمين في الولايات المتحدة.

ووفقا لما ورد في بعض التقارير ، فإن حوالي 15 ٪ من حركة Binance تأتي من الولايات المتحدة ، مما يعني أنهم يقامرون بأولئك الأشخاص الذين فضلوا استخدام منصتهم ، وسوف يطالبونهم بالتحقق من حساب آخر معهم.

إن المناورة التنظيمية ، كما كانت ، هي محاولة لتصبح مؤسسة أكثر شرعية ، حتى مع تعمق Binance في البلوكتشين.

ومؤخراً ، من حيث لا ندري ، أطلقت Binance بلوكتشين خاصة بها. ثم بعد ذلك ، كان الشيء المنطقي الذي ينبغي لها فعله هو إطلاق عملة مستقرة خاصة بها.

تماماً كما فعلت منصات التداول الرئيسية الكبرى وبذلت الكثير من الجهود في ذلك لفترة طويلة.

حيث قامت كل من Gemini و Coinbase و Circle و Paxos Standard جميعها بانشاء عملات مستقرة خاصة بها، والآن يأتي الدور على Binance.

هل ستصبح عملة Binance المستقرة هي الأكثر استخداماً؟

هذه هي النقطة الأكثر إثارةً للاهتمام.

لا يوجد أي سبب للاعتقاد بأن عملة Binance الإسترليني المستقرة “GBP stablecoin” ستكون العملة المستقرة الأكثر شعبية للباوند ، ناهيك عن العملات المستقرة الأكثر شعبية الموجودة.

في هذه المرحلة ، يبدو أن Binance تبحث عن أشياء للقيام بها.

ففي غضون بضع سنوات ، انتقلت Binance من فكرة على الورق إلى أكبر سوق للعملات الرقمية في العالم مع اكتماله بعملته الخاصة.

فما هي الخطوة التالية للشركة العملاقة Binance ؟ وكيف ستؤثر عملتها المستقرة القادمة قريبا على سوق العملات الرقمية؟ شاركنا آرائك

المصدر: CCN


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.