Game of Thrones : فيديو ساخر من نوع deepfake يجتاح الأنترنت و يسخر من الموسم الثامن

0

أثارت السلسلة الأخيرة من صراع العروش الكثير من الانتقادات وأسالت الكثير من الحبر وهاهنا مقال يرد على إحدى الفيديوهات الساخرة من السلسلة الشهيرة.

يبدو من المستحيل أن يواجه الفيديو الشهير “Downfall” منافسة خطيرة و لكن ظهور مقاطع فيديو deepfake (و هي نوع من الفيديوهات التي تبدو لوهلة حقيقية للغاية لكنها مركبة بشكل محترف) قد تؤدي إلى إلغاء كونه المفضل على الإنترنت و أحدث فيديو على شبكة الإنترنت من نوع deepfake يأتي في شكل جون سنو ينتقد الموسم الأخير من “لعبة العروش”.

ترجمة نص الفيديو على لسان جون سنو :

“لقد حان الوقت لبعض الاعتذارات. أنا آسف لأننا أهدرنا وقتكم و أنا آسف لأننا لم نتعلم أي شيء من نهاية سلسلة “Lost” فقد كان لدي مكان في السناريو في هذا الفيديو أكثر مما كان لدي في الموسم الأخير و أنا آسف على هذا. وأنا لا أعرف أي شيء منطقي في النهاية إذ عندما يكون كأس ستاربكس هو أصغر خطأ ، فأنت تعلم أنك [كلمة بذيئة]. نحن نلقى اللوم على أنفسنا و أنا آسف لأننا كتبنا هذا الشيء في ستة أيام أو أقل و الآن دعنا نحرق سيناريو الموسم الثامن وننسى ذلك إلى الأبد. [كلمة بذيئة] الموسم الثامن “.

لماذا ينتشر فيديو Deepfake هذا؟

بينما سيحصل هذا الفيديو المنتقد لصراع العروش على الكثير من المشاهدات هناك حقيقتان بسيطتان سيتجاهلهما الجميع.

أولاً ، كتابة نص الفيديو سيئة و هي ليست مضحكة فهي لا تعدو كونها كوميديا كسولة. بل هي مجرد نكتة تم إعادة صياغتها للكاتب المسرحي الكبير ديفيد ماميت و التي تحتوي على مجموعة من المفاجآت في نسختها الأصلية.

لكن لا يوجد شيء في هذا الفيديو قد يثير الدهشة لأننا سمعنا النكتة بالفعل عدة مرات.

هذا الفيديو ليس أصليًا ولا مضحكًا لأنه ببساطة إعادة صياغة. لذلك ، يجب أن يعتذر صانعو مقطع الفيديو التفاعلي لـ GoT ، على نحو مثير للسخرية ، عن مدى عرجهم وظلمهم.

ثانياً هذا الفيديو منظم للجوقة الناقدة لسلسلة صراع العروش في الوقت الذي يجب أن تكون فيه الكوميديا الجيدة مضادة للثقافة السائدة حيث تروي حقيقة حول شيء ما بطريقة جديدة وغير متوقعة.

و قد يعتبر هذا الفيديو الناقد لسلسلة صراع العروش ساخرا من أولئك الذين أعجبوا بالموسم النهائي لأن هذه النكتة لم تتم معالجتها بشكل جيد.

لذلك فمن الأفضل السخرية من أولئك الذين يكرهون الموسم الأخير من “صراع العروش”.

إليك كيف تم ذلك

بعد كل شيء ، كان الموسم النهائي رائعا و أنا آسف للمشاهدين الكسالى الذين لم ينتبهوا لمدة ثماني سنوات و أنا آسف لأن المشاهدين لم يتعلموا أي شيء من نهاية “The Sopranos”.

فقط الأغبياء لا يمكنهم فهم رواية القصص المرئية و يحتاجون إلى ممثلين لديهم الكثير من الكلام في السيناريو لشرح كل شيء لهم في جمل يستطيع طلاب الصف الخامس فهمها لذلك فانا آسف على هذا.

كل شيء منطقي في النهاية لأولئك الذين ينتبهون و يجب أن يتحمل هؤلاء المشاهدون اللوم على كونهم حمقى بشكل يائس. والآن ، دعنا نحرق المشاهدين البغيضين للموسم الثامن بنفس الطريقة التي أحرق بها المسلسل فتاة ستانيس الصغيرة و دعونا نسمع صراخهم طلبا للتوبة و لنصرخ في وجوههم ، “عار ، عار ، عار!”

يجب التنبيه إلى أن هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعبر بأي حال من الأحوال عن رأي الموقع.

يمكنك عزيزنا القارئ وضع تعليق حول الموضوع أدناه.

المصدر :

www.ccn.com

إقرأ أيضا :


إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.