خمس نظريات مثيرة للجدل عن البيتكوين كشفها الإعلامي أليكس جونزش

0

الرجل “The Man” ، الـ Meme ، الأسطورة “the legend” كلها مسميات إرتبطت بحديث مقالنا اليوم الإعلامي المثير للجدل أليكس جونز ، حيث أصبح جونز جزءًا متأصلًا من ثقافة البيتكوين الفرعية في السنوات الأخيرة ، وذلك بفضل العديد من الإستكشافات التي أُدلي بها في برنامجه المصور الرائد على يوتيوب Infowars.
في هذا الخصوص نشر موقع CCN تقريرا مفصلا ننقله إليكم في عرب فوليو الإخباري.
“تفاصيل التقرير”

إن “النظريات” الخمسة التالية التي طرحها أليكس جونز تعتبر مثيرة للجدل والنظرية التآمرية ، بل وفي بعض الأحيان تعتبر متناقضة.
ومن بين فريق الداعمين للسيد جونز ، نجد لدينا جاك دورسي -مؤسس موقع تويتر وتطبيق Square Cash App والسيد تشارلز بونزي بالإضافة إلى مل بيتر شيف وجو روغان ، هناك حتى الظهور الكبير مع جورج سوروس بسبب Nouriel Roubini.

( عالم البيتكوين وفقًا لأليكس جونز (2019)

The World of Bitcoin According to Alex Jones (2019)

1. البيتكوين هو لا شيء سوى مخطط إحتيالي “PONZI SCHEME”

أثناء مناقشة مع سمسار الأوراق المالية والمعلق المالي السيد بيتر شيف ، أعلن جونز أن عملة البيتكوين ليست أكثر من كونها مخطط إحتيالي Ponzi scheme ، كان هذا في أعقاب فترة الانخفاض التي دامت لمدة عامًا على سوق عملة البيتكوين ، وبعد أيام فقط من وصول سعر العملة إلى أدنى مستوى له في فترة خمسة عشر شهرًا في شهر ديسمبر عام 2018 ، فهل كانت علامة على تألم المستثمرين في السوق والنقد اللاذع؟

أخبر جونز السيد بيتر شيف بالواقعة عندما رفض تلقي المال من أجل الإعلان للعملة الرقمية وقال أن السبب في ذلك هو أنه شعر بانهيار وشيك للعملة.
حيث قال في هذا الوقت:

“هذا يعني أنهم على وشك التخلص منها وبيعها -يقصد عملة البيتكوين- ، إنهم يسحبون أموالهم من ذلك المخطط الإحتيالي ، ويريدون جلب كل المشترين السذج الجدد ليشتروا عن طريق دافع التسويق الإعلاني الكبير من أجل دعم تسويق العملة.
ولذلك ينهار سعر العملة بعد أشهر من ذلك ، ولا يتحملون هم مسؤولية سحب أموالهم من السوق- وهذه هي الجريمة – عندما يعلمون أن سعر العملة سوف ينخفض ، وهذا ما يطلق عليه إستراتيجية الضخ Pump والتفريغ Dump”.

مرة أخرى ، عند قراءة ما بين السطور ، هناك كل فرصة لأن يقوم ممثلون من مشروعات العملة الرقمية بعرض إتفاقات على جونز تحتوي على بعض الصفقات الإعلانية ، خاصة في الفترة التي سبقت الوصول إلى ذروة سعر عملة البيتكوين ، وذلك الوقت الذي بدأت فيه أموال مشاريع الطرح الأولي للعملات الرقمية ICO بالانفجار.

في النهاية تصبح فكرة ذلك المخطط الإحتيالي الذي يشير إليه أقل قابلية للتطبيق كل يوم ، ليس لأن العملة الرقمية أصبحت فجأة بمثابة “رهان آمن” ، ولكن لأن العملة أصبحت قابلة للاستخدام بطرق لم تكن تستخدم بها ما يشار إليه بتوكنز أسهم تشارلز الإحتيالية أو Ponzi’s tokenized shares.

2. أحب العملات الرقمية البديلة AltCoins لست متطرفا تجاه عملة البيتكوين ، أنا أريد مائة عملة رقمية كبيرة

قسم آخر من حلقات برنامج Infowars كان قد أعلن فيه جونز أنه لم يكن متطرفا تجاه عملة البيتكوين ، وأنه أراد أن يرى ما لا يقل عن مائة من العملات الرقمية البديلة الكبرى AltCoins ، وهذا الأمر يتناقض مع النقطة السابقة ، حيث يقول جونز إنه لا يعارض العملات الرقمية.
حيث قال جونز حينها:

“من الواضح أنني لست ضد العملات الرقمية ، أنا أفهم أن الإحتياطي الفيدرالي هو النقود الورقية ، ولكني أرغب في الحصول على ألف عملة مختلفة ونختار نحن الأفضل من بينهم ، أيا كان من يهيمن من بينهم ، لكنني أريد رؤية 5 أو 6 مشاريع كبيرة في العملات الرقمية – أو حتى مائة عملة رقمية كبيرة ، أيا كان “.

حسنا ..ماذا عن بعض العملات الرقمية مثل عملة Ethereum ، سيد أليكس؟ ماذا عن عملة البيتكوين كاش؟ ماذا عن عملة Litecoin؟
ربما كنت واحدا من محبي الصخب الدائر والمراهنين على أن نظام العملة الرقمية Cardano جيدة؟ أو ربما كنت رجلًا تحب العملات الرقمية ذات القيمة السوقية الكلية التقديرية الصغيرة small-Market cap ، كل ذلك يمكن أن يطلق عليه عملات رقمية بديلة AltCoin [يمكننا فتح القوس وإدخال عملات رقمية بديلة altcoin هنا].

جاء رأي جونز العاطفي بخصوص إنطلاقة العملات الرقمية البديلة بمثابة رد فعل مدبب لقلب السيد جاك دورسي الرجل الذي يعشق عملة البيتكوين ، وظهر ذلك من خلال البرنامج الإذاعي الذي يقدمه جو روجان ، وبغض النظر عن هذه الدوافع الشخصية ، يبدو أن إحتمال وجود إقتصاد بديل تنافسي ممثل في العملات الرقمية البديلة أفضل من مثيله في عملة البيتكوين التي لا يمكن استخدامها بشكل متزايد وذات الرسوم المرتفعة.

الحديث بين السيد روغان وجاك دورسي …

3. روغان وجاك دورسي يتصدران عالم محبي عملة البيتكوين

وجد جاك دورسي نفسه في مفترق طرق مع جونز بعد أن تم إدراج رجل الـ Infowars في قائمة سوداء من عدة مواقع إلكترونية وخدمات على الإنترنت ، بما في ذلك موقع Twitter ، وبعد ظهور دورسي على برنامج بودكاست إذاعي للمقدم جو روجان يتحدث عن آفاق مستقبل الإنترنت بقيادة عملة البيتكوين ، الأمر الذي أدى إلى إنفجار جونز.

كما هو موضح لأول مرة في موقع Hacked في ذلك الوقت ، فإن حملة Dark Side of Dorsey’s Bitcoin push – الوجه المظلم لدعم جاك دورسي لعملة البيتكوين – قد أثارت الكثير من الحقائق غير المريحة فيما يتعلق بالرقابة ، وخيانة مسألة عدم وجود تنوع فكري بين النخبة التكنولوجية.

وفي الأيام التي تلت ظهور السيد دورسي في بودكاست جو روجان ، اقترح جونز أن عملة البيتكوين هو العنصر الرئيسي في عملية استحواذ عالمية على الإنترنت ، وذلك خلال مقطع فيديو يمكن مشاهدته عبر الرابط التالي

“وهذا يدل على أن عملة البيتكوين تم التحكم به دائمًا ، وهناك كل هذه العملات الرقمية الأخرى ، ولكن مثل جاك دورسي لا يحب أيا من هذه العملات ، ولكن هناك عملة رقمية ستكون، ستكون هي العملة الوحيدة ، ونحن لا نهتم ما إذا كانت مشهورة وشعبية أو لا : سوف نستخدم هذه العملة”.

هذا و يعتبر دورسي هو من المحتفظين المشهورين بعملة البيتكوين Bitcoin holder ، ومستثمر في شبكة Lightning Labs (وهي عبارة عن مجموعة تطوير لعملة البيتكوين ) ، وهو يعتبر داعم ومروج حصري لـعملة البيتكوين ، وذلك عبر تطبيق الهاتف المحمول الخاص به Square cash app.
ومع وضع ذلك في الاعتبار ، ربما كانت انتقادات السيد جونز بمثابة تذكير جيد لمخاطر مسألة مركزية السلطات – خاصة في أيدي واحد من أيديولوجيين وادي Silicon Valley -وادي التكنولوجيا في ولاية كاليفرونيا- السعيدين بالرقابة.

4. كان من المفترض أن تأخذ عملة البيتكوين أليكس جونز للأسفل معها

خلال الفترة التي سبقت أعلى مستوى لسعر عملة البيتكوين في شهر ديسمبر من عام 2017 ، زاد الضغط على جونز للإعلان عن عملة البيتكوين ، وأخبر جونز السيد بيتر شيف أنه يتلقى العديد من العروض كل يوم للتسويق للعملة ، وذلك كما جاء في فيديو عبر الرابط التالي.
وفي هذا الخصوص يقول أليكس جونز:

“حسنا ..كان بإمكاني أن أجني في السنوات الست أو السبع الماضية ما يوازي 300 مليون دولار ، حرفيًا ، وذلك عن طريق الذهاب مع كل أفراد عملة البيتكوين وكل شيء آخر ، أنا أعرف ما الذي دفعه لهم الناس ، لقد عرضوا عليّ مليون دولار شهريًا – شركات حقيقية ، ولكني لم أؤيدها أبدًا لأنني اعتقدت في نهاية المطاف أنها ستكون مثل الفقاعة tulip bubble. “

ولكن بحسب جونز ، كان هذا الأمر جزءًا من خطة لأجل تشويه سمعته ، ويشير جونز إلى أن تلك الخطة كانت تهدف أولاً إلى ربط اسمه بـعملة البيتكوين ، ثم التخلص من العملة وبيعها وتنزيل صورته معها أيضا ، ويقول جونز أنه كان يتلقى عروضا:

“لقد كنت أتلقى عروض من خمس أو ست شركات في اليوم الآن ؛ هذا يساوي ملايين الدولارات شهريا للإعلان عن هذه-يقصد عملة البيتكوين -.
ولكنني أعتقدت أنهم يحاولون فقط ربطي بها ، لذلك عندما ينخفض سعر عملة البيتكوين فسوف ينخفض اسمي المرتبط بها أيضا” ، ولذلك أنا سعيد لأنني لم أفعل ذلك. “

5. جورج سوروس قدم لأليكس جونز عرضا بـ 5 ملايين دولار من أجل ضخ سعر عملة البيتكوين

بعد غياب طويل عن بودكاست جو روغان ، عاد جونز في وقت سابق من هذا العام وجعل من المحتمل أعظم حلقة مثيرة والأكثر ملاءمة حتى الآن ، حيث كان هذا بذكره ادعاء بأن السيد جورج سوروس -من خلال الوسطاء- ، قد قدم له عرضا قيمته 5 ملايين دولار من أجل ضخ قيمة عملة البيتكوين عبر قاعدة المشاهدين لبرنامجه Infowars ، وقال جونز في حديثه لجو روجان:

“لقد تحدثوا إلي قبل ثماني سنوات – لقد أخبرني شخصان مختلفان ، وهم اثنان من الأثرياء المعروفين جدًا حيث قالوا لي أن جورج سوروس يحبك ، وإنه يريد أن يعمل معك … [كما يفعل] ألكساندر سوروس … أنت فقط بحاجة إلى التوقف عن مهاجمته ، وبالمناسبة نريد منك أن تقوم بالتسويق وضخ Pump سعر عملة البيتكوين. “

حسنا ..دون إصدار حكم بشأن صحة إدعاءات السيد أليكس جونز ، دعنا نتفحص تداعياتها المحتملة ، فإذا كان هذا الأمر صحيحًا ، فذلك يعني أن سوروس ، وبالتبعية -الحارس القديم المالي للعالم الغربي- ، كان يضع يديه على عملة البيتكوين من البداية ، أو منذ أواخر عام 2010 على الأقل.

ومما لا شك فيه أن فرص وصول أحد أولئك الحرس المالي القدامى إلى الرجل صاحب أكبر فوهة في الغرب ضئيلة للغاية في أحسن الأحوال ، ولكن إذا أخذنا “سوروس” بثمابة مرادف فضفاض للنخبة المالية عمومًا ، فربما يكون هناك سبب للشك في الأمر.

حسنا قم بمراجعة : “مؤامرات العملات الرقمية : حقيقة أم خيال؟” Crypto Conspiracies: Fact or Fiction? للمزيد.

6. (BONUS) ALEX JONES IS SATOSHI NAKAMOTO?
6. نقطة إضافية – أليكس جونز هو ساتوشي ناكاموتو ؟

حسنًا ، لم يدع جونز أبدًا أنه ساتوشي ناكاموتو ، ومن غير المرجح أن يتهمه أحد بأنه مبتكر هذه العملة -البيتكوين – المجهول الهوية والمقدم لنا تحت إسم مستعار ، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين يعتقدون أنه Bill Hicks.

Alex Jones Bill Hicks

ويذكر أنه وفقًا لبيانات السوق الرسمية ، لم يكن لأي من بيانات جونز أي تأثير على قيمة عملة البيتكوين.

إخلاء المسئولية: الآراء المعبر عنها في المقال هي فقط آراء كاتب المقال ولا تمثل أو لا تنسب إلى موقع CCN.

والآن عزيزي القاريء ، في ظل إستعراضك للوضع الراهن .. ماذا تتوقع لمستقبل البيتكوين و العملات الرقمية ، وما هو توقعك لسعر عملة البيتكوين في نهاية عام 2019؟ ، دعنا نستمع لصوتك في صندوق التعليقات أسفل المقال .

المصدر :ccn.com

و اقرأ أيضا المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

موقع عرب فوليو الإخباري يعرض الأخبار بشكل حيادي و لا يعرض نصائح إستثمارية حول عروض طرح أولية و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو نصائح استثمارية و يخلي المسؤولية من أي قرار استثماري يقوم به القارئ

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.