عملة Bitconnect : القصة الكاملة ما بين الإحتيال و شبح العودة من جديد !

0

ينفرد موقع Arabfolio الإخباري بتحقيق مفصل حول عملة Bitconnect و القصة الكاملة ورائها ، بالإضافة إلى ما تم تداوله بشأن عودتها في إصدار جديد تحت اسم Bitconnect 2.0 . دعونا نصحبكم في قصتنا هذه بشكل متسلسل و مبسط ، و نبدأ أولاً بالتعرف على ماهية عملة Bitconnect . .

ما هي عملة Bitconnect ؟

إن Bitconnect ( و يرمز لها بـ BCC ) عبارة عن عملة رقمية مفتوحة المصدر ( open source cryptocurrency ) و كانت قائمة على برنامج إستثمار هرمي ذي عائد مرتفع ( 1 ٪ فائدة مركبة يومياً ) ، من خلال موقعها الإلكتروني bitconnect.co .

تم الإعلان لأول مرة عن عملة BitConnect يوم 15 فبراير 2016 ، ثم تمت عملية الطرح الأولي ( ICO ) لها في شهر ديسمبر من نفس العام ، و طيلة عام 2017 استطاعت BitConnect سرقة الأضواء من باقي العملات الرقمية ، من خلال تزايد سعرها بشكل كبير و متسارع حتى أنها أصبحت تهدد العملات الرقمية الأكبر في العالم ، بأنها قادرة على تخطيهم من حيث مستوى القيمة السوقية .

و كانت BitConnect تعتبر نفسها البديل الشرعي لعملة البيتكوين ، و أن الأرباح التي ستجلبها للمستثمرين ستكون الأكبر على الإطلاق في سوق العملات الرقمية .

غالبًا ما استعانت شركة BitConnect بشخصيات وسائل التواصل الإجتماعي مثل Trevon James و Ryan Hildreth و Craig Grant ، و هذا من أجل إضفاء الشرعية على أنشطتها . و هي بالطبع كأي مشروع قائم على نظام الإستثمار الهرمي ، لا تتوقف عن تنظيم المؤتمرات و الإجتماعات في بلدان مختلفة ، منها بلدان جنوب شرق آسيا مثل إندونيسيا و ماليزيا ، بالإضافة إلى دول أخرى في أوروبا ، و ذلك بهدف التسويق لمشروعها ، ما جعلها تنفق مبالغ كبيرة من الأموال المكتسبة من أجل هذا الهدف .

ما هو مشروع Bitconnect وما الهدف منه ؟

تم إطلاق مشروع Bitconnect في عام 2016 بهدف السماح للمستخدمين بإقراض قيمة عملة Bitconnect مقابل الحصول على دفعات من الفائدة . و كان ذلك يتم تحت مسمى منصة الإقراض ( lending platform ) حيث يقوم المستخدمون بدفع عملة الـ Bitcoin مقابل شراء عملة Bitconnect و من ثم يمكنهم تأمين القيمة الفورية للعملة الرقمية لفترة محددة من الوقت مع كسب الفائدة المحسوبة يوميًا .

و كانت دفعات الفائدة يتم تحديدها من خلال ما يسمى ” روبوت التداول ” ( trading bot ) . و كان روبوت التداول هو القطعة الأكثر إثارة للجدل في نظام Bitconnect.co . و مع ذلك ، كما أشار المستخدمون ، تم حساب الدفعات فعليًا على أنها جزء بسيط من سعر الفتح و الإغلاق لعملة الـ Bitcoin بحد أقصى للفائدة . و قد كانت سيولة عملة الـ BCC تمكن المستخدمين من تبادل أرباحهم مقابل عملة البيتكوين .

فيما يلي مقتطف من تفاصيل وتعليمات منصة الإقراض الخاصة بـ Bitconnect :

” إقراض Bitconnect : يمكنك استثمار عملة BitConnect في منصة إقراض Bitconnect حصريًا من خلال لوحة تحكم ( BitConnect Dashboard ) . و يشتمل خيار الإستثمار هذا على الإستفادة من روبوت تداول Bitconnect و برامج التقلب ( volatility software ) . و سوف تتلقى ربح يومي بناءً على خيار الإستثمار الخاص بك . و عند الإنتهاء من مدة الإستثمار ، سوف تتلقى CAPITAL BACK لإخراجها من منصة الإقراض أو إعادة الإستثمار اختياريًا فيها لمواصلة تلقي الربح اليومي . “

لقد كان الهدف من Bitconnect.com هو أن يصبح وسيلة لامركزية و مستقلة للأفراد لكسب العملات الرقمية . و كما أوضح المسؤولون ” إن Bitconnect ليست شركة ” . و مع ذلك ، نشأت العديد من الكيانات بإستخدام إسم Bitconnect ، حيث تم تعيين المروجين المعروفين كمدراء . و يعد من غير المعروف إذا تم توزيع أي أموال أو عقود من خلال هذه الكيانات .

بداية الشك حول Bitconnect

كان يشتبه في أن تكون Bitconnect عبارة عن ” مخطط بونزي ” ( Ponzi scheme ) بسبب هيكلها التسويقي متعدد المستويات و دفعات الفائدة المرتفعة بشكل غير منطقي ( 1 ٪ فائدة مركبة يومياً ) . و بالرغم من ذلك ، كان المستخدمون يفهمون جيداً أن نسبة مئوية محددة من دفعات الفائدة لم تكن أبدًا ضمانةً . حيث تذبذبت فائدة Bitconnect بشكل كبير مع تقلب الـ Bitcoin ، الذي تم ربط قيمتها به .

و يقصد بـ Ponzi scheme نظام الإستثمار الهرمي ، حيث كان هناك رجل إيطالي يدعى ” تشارلز بونزي ” Charles Ponzi يتعامل بهذا المخطط الإستثماري الإحتيالي ، حيث يقوم بدفع مستحقات المستثمرين السابقين بإستخدام استثمارات مستثمرين لاحقين . و على الرغم من أن هذا النوع من مخططات الإستثمار الاحتيالية لم يخترعه ” بونزي” في الأصل ، إلا أنه قد أصبح معروفًا نسبة إلى إسمه .

المخطط الهرمي الإحتيالي لـ Bitconnect

كانت BitConnect تعتمد على نظام إستثمار يتكون من أربعة فئات ، كل فئة منها مصنفة وفقاً لمبلغ الإيداع الأولي ، و كلما زادت المبالغ النقدية التي قام المستثمر بضخها ، كانت الأرباح التي يمكن تحقيقها أكبر و أسرع . و كانت الفائدة المكتسبة للمستثمرين تصل إلى 40 في المائة شهرياً .

و قامت الشركة بوعد المستثمرين بالحصول على فائدة تقدر بـ 1 في المئة من العائد على الإستثمار ( ROI ) على أساس يومي . و من أجل أن تتحقق هذه الغاية التي تبدو غير منطقية ، قامت الشركة بتطوير برنامج خاص من شأنه أن يقوم بتحويل استثماراتك في عملة البيتكوين إلى ثروة ، وذلك وفقاً لإدعائها على موقعها الإلكتروني .

و لكي نتصور مدى ربحية هذا النظام بشكل عملي ، على سبيل المثال ، إذا قام مستثمر ما بوضع مبلغ 1000 دولار أمريكي كاستثمار في الفئة الأولى لنظام BitConnect ، فسوف يجني هذا المبلغ للمستثمر بعد مرور ثلاث سنوات مبلغ يقدر بحوالي 50 مليون دولار أمريكي . و ذلك على افتراض أن النظام الهرمي يفي بالفعل بنسبة الـ 1 % من الفائدة المتراكمة على أساس يومي . بالطبع يبدو الأمر جنونياً .

يذكر أن ” فيتاليك بوترين ” Vitalik Buterin – مؤسس عملة Ethereum – من أوائل الذين أعربوا عن قلقهم من هذا النظام الربحي ، و قد اتهم ” بوترين ” -في تغريدة له على موقع تويتر – عملة BitConnect واصفاً إياها بأنها عملة احتيالية .

في الحقيقة ، لقد كانت شركة BitConnect تعتمد على استراتيجية تسويقية قوية ، و بالرغم من جهودها الذاتية في التسويق الرقمي و الفعاليات التسويقية الواسعة النطاق ، لم تكتفي بهذا و قامت بالاستعانة بجهات تسويق متخصصة من أجل جلب مستثمرين جدد ، الذين سيتمكنوا بدورهم بعد ذلك من العمل على جلب المزيد من المستثمرين الجدد ، و هكذا يسير الأمر و يتسلسل . و من هنا جاءت التسمية لهذا النظام بـ ” المخطط الهرمي ” ، و هو يعد من الطرق غير القانونية بل الاحتيالية عندما لا يكون عائد الإستثمار ناتج عن أرباح بيع منتج حقيقي ، إنما تقوم الشركة باستغلال أموال المستثمرين الجدد في الدفع للمستثمرين السابقين .

و تعمدت شركة BitConnect و أنصار عملتها و القائمون عليها بنشر صور أرباح جيدة تم تحقيقها ، و ذلك من أجل إثبات أن الأرباح الناتجة عن الإستثمار قوية ، و لكنها في الواقع كانت أرباحاً ناتجة عن جلب المزيد من المستثمرين أو يمكننا أن نقول ” الضحايا ” .

تواريخ هامة في انهيار Bitconnect

  • في 7 نوفمبر 2017 ، أصدرت حكومة المملكة المتحدة البريطانية إشعارًا لـ Bitconnect لمدة شهرين لإثبات شرعيتها .
  • في 3 يناير 2018 ، أصدر مجلس ولاية تكساس للأوراق المالية ( Texas State Securities Board ) قراراً بوقف الشركة ، واصفاً إياها بأنها عبارة عن ” مخطط بونزي ” ( Ponzi scheme ) ، و أشار المجلس إلى وجود إخفاقات في شفافية أرباح المستخدمين ، بالإضافة إلى بيانات مضللة . و قد حذر مجلس ولاية تكساس و وزير ولاية كارولينا الشمالية للأوراق المالية من أن Bitconnect لم يتم تسجيلها و اعتمادها لبيع الأوراق المالية في البلاد .
  • في 16 يناير 2018 ، أعلنت شركة Bitconnect أنها سوف تغلق منصة تداول عملتها الرقمية و نظام الإقراض ، بعد أن أصدر المنظمون من ولايتي تكساس و كارولينا الشمالية أمرًا بالوقف و المنع ضدها .
  • في 17 يناير 2018 ، تم إغلاق شركة Bitconnect بالفعل ، و من ثم انهارت أسعار BCC بنسبة 92 ٪ على الفور . ثم أعلنت شركة Bitconnect أنها سوف تقوم برد قروضها للمستثمرين . و مع ذلك ، ظل موقع Bitconnect X مفتوحًا و مفعلاً ، حيث بدأ لتوه مشروع الاكتتاب الأولي الخاص به ( ICO ) و الذي يسمح للمستخدمين بشراء عملات BCCX بعملات BCC الخاصة بهم .
    و بعد أن أغلق مسؤولو النظام الأساسي منصة الأرباح في 16 يناير 2018 ، تراجعت الثقة و انخفضت قيمة هذه عملة BCC إلى أقل من دولار واحد من أعلى مستوى سابق لها ، و الذي كان قد بلغ ما يقارب 500 دولار أمريكي . و يعد هذا الإنهيار لقيمة العملة هو واحد من أكبر الانهيارات السعرية في تاريخ العملات الرقمية .
  • في 31 يناير 2018 ، أصدرت محكمة المقاطعة الغربية في ولاية كنتاكي ، أمرًا مؤقتًا بتجميد أصول شركة Bitconnect و الكشف عن محفظة العملات الرقمية و عناوين حساب التداول ، فضلاً عن هويات أي شخص قامت Bitconnect بإرسال عملات رقمية إليه خلال آخر 90 يومًا .
    و مع ذلك ، فإن Bitconnect ككيان لم تكن موجودة فعليًا ، لذا فمن غير الواضح ما هي الأصول التي كانت لديها ( في ذلك الوقت أو في أي وقت مضى ) .
  • و في 18 أغسطس 2018 ، تم اعتقال مسئول شركة Bitconnect عن منطقة الهند ( الرجل الثاني بعد مؤسس الشركة ) ” ديفياش دارجي ” Divyesh Darji ، في دلهي بالهند . و يشتبه في أن السيد ” دارجي ” متورط مع كيانات إجرامية معروفة تقوم بعمليات غسل ما يسمى بـ “الأموال السوداء” ( Black Money ) ، و ذلك في أعقاب قيام الحكومة الهندية بإلغاء بعض فئات عملة الروبية .

bitconnect charts

لقد كانت عملة Bitconnect من بين أفضل 20 عملة توكن رقمية ناجحة في العالم ، حتى إنهار سعرها بعد أن بدأ التجار يفقدون الثقة . لقد ارتفعت عملة BCC من سعر الـ ICO الذي بلغ 0.17 دولار إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 463 دولارًا أمريكيًا في ديسمبر 2017 ، و لكن اعتبارًا من 11 مارس 2019 ، انخفض السعر إلى 0.40 دولارًا أمريكيًا فقط . وقد أطلقت Bitconnect قروضًا غير مسددة بسعر 363.62 دولار أمريكي إلى محفظة Bitconnect Wallet في شكل عملات BCC . و بعد ذلك بفترة وجيزة ، انهار سعر الصرف و السيولة الداخلية مما أدى إلى خسارة شبه كاملة للقيمة .

الجانب الساخر لـ Bitconnect

في 28 أكتوبر 2017 ، عقدت شركة BitConnect حفلها السنوي الأول ( و الوحيد ) في مدينة باتايا بتايلاند . و خلال هذا الحدث ، قام مستثمر يدعى ” كارلوس ماتوس ” Carlos Matos من نيويورك ، بتقديم عرضٍ حماسيٍ حول الشركة و موقعها الإلكتروني ، و من فرط حماسته أصبحت صوره يتم تداولها كـ “ميم” ( رسم ساخر ) على مواقع الإنترنت .

شبح العودة في ثوب جديد 2.0 Bitconnect

في الأيام القليلة الماضية ، ظهر موقع على شبكة الإنترنت و ملف شخصي على موقع Twitter يعلن عن وصول Bitconnect 2.0 . و يعرض موقع الويب العد التنازلي لولادة واحدة من أسوأ عمليات الإحتيال في تاريخ مجال العملات الرقمية .

Bitconnect countdown

الملف الشخصي على Twitter يحتوي على منشورين فقط – إحداهما رابط لموقع جديد ؛ و الآخر هو رابط إحالة ( refferal link ) لمنصة Binance مع التوجيه بـ “اشتر الآن” .

بالطبع ، لا توجد توكنز BitConnect ( سواء 1.0 أو 2.0 ) مضافة على منصة Binance . و إذا ألقينا نظرة على تفاصيل مسجل عنوان domain موقع الويب الجديد – BitConnect.io – سنرى بعض الخصائص الغريبة .

على الرغم من أن المنشور الذي ظهر على موقع Twitter يعد بالإطلاق في الأول من يوليو القادم ، فإن إسم الـ domain الخاص بموقع الويب من المقرر أن ينتهي قبل أسبوعين من ذلك التاريخ . فإن الـ domain – الذي يختلف قليلاً عن BitConnect.co الأصلي – كان قد تم تسجيله في عام 2017 .

bitconnect domain

و لمعرفة المزيد من المستجدات حول Bitconnect 2.0 ، يمكنك الإطلاع عن المقال المخصص حولها من هنا .

عزيزي القاريء ، بإمكانك القيام بوضع تعليقك أو طرح أسئلتك ، بالقسم الخاص بالتعليقات أدناه . .
إقرأ أيضاً المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أي نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.