ما الذي سيحرك بيتكوين نحو الأعلى!

0

وفقا لدراسة جديدة أجريت من قبل شركة أبحاث الإستثمار في الذهب ، معظم المتقاعدين في الولايات المتحدة يعرفون البيتكوين و العملات الرقمية الأخرى ولكنهم ليسو مهتمين بالإستثمار في هذه الفئة من الأصول.

قال أكثر من 56 في المائة من المستطلعين أنهم يدركون وجود البيتكوين ولكنهم لم يفكروا في الإستثمار فيه ، وقال 32.9 % آخرون أنهم ليسوا على علم بفئة الأصول.

بناءً على البيانات الرسمية التي قدمتها حكومة الولايات المتحدة ، هناك ما يقرب من 47.8 مليون متقاعد في الولايات المتحدة ، ولا يزال السوق كبيرًا لمختلف فئات الأصول بما في ذلك المعادن الثمينة.

لماذا كبار السن ليسو مهتمين في البيتكوين ؟

قالت شركة الأبحاث أن المتقاعدين يبحثون بإستمرار عن فئات أصول قابلة للحياة للإستثمار فيها ، ويمكن إعتبار إعتراف هيئة الإيرادات الداخلية بالعملات الرقمية (IRS) مؤشراً على إرتفاع الطلب على أصول العملات الرقمية من قبل أصحاب حسابات التقاعد.

“إن المتقاعدين مهتمون دائمًا بالأصول البديلة التي يمكن أن تساعد في تنويع محفظتهم ضد تقلبات السوق ، وقال الباحثون إن مصلحة الضرائب الأمريكية التي توافق على عملة رقمية هي إشارة إلى أن المتقاعدين مهتمون بشكل متزايد بإدراج بعض العملات الرقمية في حسابات التقاعد الخاصة بهم .”

بالنسبة للمتقاعدين ، حتى لو كان البيتكوين يعتبر بديلاً قابلاً للتطبيق لأصول مثل الذهب كمخزن للقيمة ، فمن الصعب الإستثمار فيه بسبب الحدود التكنولوجية.

في كثير من الأحيان ، يقوم المستثمرون بشراء أصول العملات الرقمية وذلك من خلال المنصات المنظمة مثل Coinbase و Gemini و Kraken في الولايات المتحدة ، ولكن نظرًا للوائح الصارمة المعمول بها ، يتعين على المستثمرين الخضوع لعملية تحقق صارمة من خلال سياسية اعرف عميلك (KYC).

بعد العملية المطولة ، يتعين على المستثمرين بعد ذلك تحويل الأموال من حساباتهم المصرفية إلى المنصة ، والتي يتطلب معظمها خدمات عبر الإنترنت.

يمكن أن تكون العملية برمتها مرهقة للمتقاعدين والمستثمرين الأكبر سنا ، وحتى تصبح العملية بسيطة مثل شراء الأسهم لا تتطلب سوى مكالمة هاتفية من خلال شركة مثل Fidelity أو BlackRock فمن المرجح يومها أن يكون سوق العملات الرقمية مقنعًا بدرجة كافية للمتقاعدين.

يجب أن تكون Bitcoin سهلة مثل الأسهم

فالاستثمار في العملات الرقمية يحتاج إلى أن يكون سهلا كما هو تداول الأسهم

في حديث إلى Fortune صرح رئيس مجلس إدارة منصة نيويورك Jeff Sprecher في أواخر عام 2018 حول عزمه لجلب عملات البيتكوين إلى خطط الإستثمار 401 (k) ، وأن البيتكوين ليس لديه هيكل سوق جيد حتى الآن.

قال Sprecher :

“ليس لدى العملات الرقمية بنية سوق جيدة ، حتى بالنسبة إلى البيتكوين ، تقوم الأسواق المختلفة بنشر الكثير من الأسعار المختلفة ويمكنك دفع ما يصل إلى 6٪ فروق سعر صرف مقابل عملات البيتكوين ، مما يعني أن البيتكوين بحاجة إلى الإرتفاع بنسبة 6٪ قبل أن تصل إلى نقطة التعادل. “

في المستقبل ، قال Sprecher إن مديري الأصول والمؤسسات المالية سوف يستخدمون عملات جيل الألفية لجذب الشباب ، مثل البيتكوين .

جيل الألفية لا يثق في المؤسسات المالية التقليدية ولكسب ثقتهم يمكن للبنوك وشركات الوساطة ومديري الأصول إستخدام عملة يؤمن بها جيل الألفية ، مثل البيتكوين وأضاف Sprecher أن إستخدام العملات الرقمية يجلب الكثير من الضجة .

إذا تمكنت شركات مثل Fidelity و Bakkt ومقدمو خدمات الوصاية الآخرين من إنشاء هيكل سوق صلب لبيتكوين على النحو الذي اقترحه Sprecher ، فإن المزيد من المتقاعدين والمستثمرين الذين كانوا يترددون في السابق في الإستثمار في بيتكوين قد يجدون أن فئة الأصول أكثر إقناعًا.

المصدر : www.ccn.com

إقرأ أيضاُ المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.