مقدّمة برامج في CNBC تصف البيتكوين ببطاقة يانصيب

0

لم يكن أحد أكثر قساوة على البيتكوين من وسائل الإعلام الإقتصاديّة المهيمنة خاصة خلال فترة الشتاء الرّقمي و الآن وقد أظهر السوق علامات التعافي والقوّة عاد البيتكوين من جديد إلى راداراتها لكن البعض ما يزال غير مستوعب لمميّزات العملة الرّقميّة و من المحتمل أن تكون Becky Quick مقدّمة البرامج في قناة CNBC هي أكثر المخطئين في حقّ البيتكوين.

Becky Quick مقدّمة البرامج في قناة CNBC تسخر من البيتكوين

بدأ إزدراء Becky Quick للبيتكوين في مقابلة تلفزيونية مع “توم لي” من مؤسّسة Fundstrat في برنامج Squawk Box ففي البداية كانت مخاوف مذيعة CNBC معقولة بما فيه الكفاية حول كيفية حصول “لي” على سعر عادل للبيتكوين لكن إثر ذلك تصاعد التوتّر بسرعة لنقُل على الأقل بالنسبة للجمهور عندما دعت Quick توصيته للمستثمرين بتخصيص 1 ٪ إلى 2 ٪ من استثماراتهم للبيتكوين “بمحض جنون”.

و واصلت حملتها على تويتر بعد أن قام أريك فايس و هو مؤسس صندوق التحوط Blockchain Investment Group بالرد على الملاحظة “المجنونة” التي قالتها في برنامجها التلفزي ،

حيث أجابته في تغريدتها :

“هل نتحدث عن البيتكوين؟ أو عن تذاكر اليانصيب؟

ترجمة ما كتبه أريك فايس :

Becky Quick ! لماذا تعتقدين أن جعل 1% من الإستثمارات في أصل للمضاربة مختلف عن الأصول الأخرى يعتبر نوعا من الجنون ؟ خاصّة و في حالة نجاحه فإنّ قيمته ستتضاعف من 10 إلى 100 مرّة.

ليس الهدف الأساسي من البيتكوين تحقيق الثّراء

لكي نكون منصفين فقد قضت Quick أغلب مسيرتها المهنيّة في وسائل الإعلام الإقتصاديّة الرئيسية و قبل انضمامها إلى CNBC عملت في صحيفة وول ستريت جورنال و هو مايفسّر تحاملها على الصّناعة الرّقميّة التي تعتبر منافسا قويّا لمؤسّسات وول ستريت الماليّة رغم كونه عذرا ضعيفا لكون أغلب اللّاعبين في مجال العملات الرّقميّة من الحرس القديم لـ Wall Street إلّا أنّه يفسّر بعض الشّيء موقفها العدائي.

ما هو مخيب للآمال أن موقفها ليس ساخرا فقط بل قصيرة النظر كذلك و ربما حتى غير صادق إضافة إلى كونها لم تفهم أنّه على عكس اليانصيب فإن العملات الرّقميّة ليست مجرد مخطط لتحقيق الثراء إذ ولدت البيتكوين من خنادق الأزمة المالية عندما تحطمت ثقة الناس في الإقتصاد التقليدي ناهيك عن حجم حسابات التقاعد التي فقدها الآلاف من النّاس لذلك فمن العار عليها رفض حركة هي بديل عن موجة من الإخفاقات المصرفية التي كان لدى Quick وشبكة الأعمال التي تدعمها دورا رئيسيًا فيها.

thumbs down gif bitcoin

و ردّ فايس سريعا على Quick قائلا :

“لقد قمت بالرّد على كلامي لكن بشكل مخادع فهل تعتقدين أنّ BTC وفئة الأصول الرقمية لديها فرصة في 300 مليون في أن تقدر قيمتها بتريليونات الدولارات؟ فكم حسب رأيك عدد صناديق الوقف الجامعي التي تشتري تذاكر اليانصيب؟ و ما عدد البنوك الإفتراضّية التي لديها منصّات لتداول اليانصيب و حفظ ودائع تذاكر اليانصيب؟ “

نعم للبيتكوين سعر خاصّ به و تعكس قيمته ما يرغب الناس في دفعه مقابله فكيف يبدو ذلك مختلفا عن النقود الورقية و التي لا يدعمها أي شيء آخر غير كلمة الحكومة ؟

إضافة إلى ذلك فإذا كان ما يقلق Quick هو قيام المستثمرين بتخصيص أموال التقاعد الخاصة بهم لأصول محفوفة بالمخاطر مثل البيتكوين ألا ينبغي أن تكون غاضبة بنفس القدر من أنهم قد يستثمرون في سندات عالية الفائدة أو في أدوات Forex المعقدة ؟ فالأسهم في جميع أشكالها تعتبر استثمارات خطرة.

علاوة على ذلك ، فإن بورصة نيويورك قد أطلقت منصّة لتداول العقود الآجلة للبيتكوين و التي تدعى Bakkt. فإذا كانت عملة البيتكوين جيدة بما يكفي لبورصة نيويورك التي يعود تاريخها المتواضع إلى سنة 1792 تحت شجرة Buttonwood فلماذا لا تكون جيدة بما يكفي للمستثمرين؟

FOX BUSINESS تظهر الطريقة الصّحيحة لنقد البيتكوين

ليس كل الصحفيين المختصّين في الإقتصاد خائفين من البيتكوين إذ استقبلت ماريا بارترومو مقدّمة البرامج في قناة Fox Business و هي بالمناسبة من قدماء CNBC التوأم Tyler و Cameron Winklevoss وهما مؤسسي Gemini التي تمّ إنشاؤها في نهاية سنة 2017.

حيث قامت بتغطية إطلاق العقود الآجلة للبيتكوين على منصّتهما في الوقت الذي ارتفع فيه سعر BTC إلى أكثر من 1000 دولار و ليس الأمر أن “بارترومو” لم توجّه لهما أسئلة محرجة فقد فعلت ذلك فعلا حيث سألتهما عن السوق “و مخاطر المضاربة العالية” لكنها أعطتهما فرصة لشرح الطبيعة المنظمة بصرامة لمنصّة التبادل Gemini.

فربّما يجب على Quick مقدّمة البرامج في قناة CNBC أن تنتهج أسلوبا مغايرا تحاول من خلاله زيادة ثقافة متابعيها الرّقميّة عوض إخافتهم من البيتكوين.

بإمكانك القيام بوضع تعليقك حول الموضوع ، بالقسم الخاص بالتعليقات أدناه ..

المصدر : www.ccn.com

إقرأ أيضاُ المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.