الدّين العالمي يصل إلى 243 تريليون دولار : إنّها قنبلة موقوتة لن ينقذنا منها سوى البيتكوين

0

يبلغ الدين العالمي الآن 243 تريليون دولار و هو رقم مرعب للغاية و ذلك وفقًا لتقرير صادر عن معهد التمويل الدولي هذا الأسبوع إنّه ربع كوادريليون أليس شيئا أقرب للخيال.

هذا الأمر لا يمكنه الصّمود طويلا و هو نتيجة خطأ في نظام نقدي مكسور وغير مسؤول و مدمن على طباعة النقود وإصدار القروض لقد حان الوقت للإعتراف بأننا بحاجة إلى بديل جديد و على الرّغم من كونه بعيدا عن الكمال إلّا أنّ البيتكوين يقدم حلاً قابلاً للتطبيق من خلال العرض الثابت والإصدار المنظم.

لقد حان الوقت للقيام بثورة.

ترجمة التغريدة :

“مرصد الديون العالمية : تمت إضافة 3.3 تريليون دولار “فقط” إلى جبل الديون العالمية العام الماضي ، ليصل المجموع إلى أكثر من 243 تريليون دولار.”

243 تريليون دولار تمثّل قنبلة من الديون

يبلغ هذا الرقم القياسي ثلاثة أضعاف إجمالي الناتج المحلي في العالم بمعنى آخر إنها أكبر بثلاث مرات من قيمة جميع المنتجات والخدمات على هذا الكوكب.

و قد وصل هذا الرقم إلى ذروته في الربع الأول من عام 2018 عندما بلغ 248 تريليون دولار لكنّه تراجع قليلا منذ ذلك الحين و الولايات المتحدة هي من بين أكبر المسؤولين عن ذلك حيث بلغ إجمالي الدين القومي الأمريكي 22 تريليون دولار هذا العام.

و تقترب ديون الشركات غير المالية في الولايات المتحدة الآن من أعلى مستوياتها قبل عام 2008.

“إنّه سلوك إدمان كلاسيكي”

في الظّاهر يمكن أن تساعد القروض في تحفيز النمو لذلك فإنّ الحكومات و الشركات و الأفراد يقترضون الأموال لتمويل التنمية الإقتصادية .

المشكلة تأتي عندما لا نحصل على النتائج المطلوبة أي عندما لا يكون هناك نمو كاف فإننا نضطرّ للإقتراض أكثر فاكثر.

و كما كتب جون مولدين في مجلة فوربس:

“هذا هو سلوك الإدمان الكلاسيكي يجب أن تستمر في رفع الجرعة للحصول على نفس النسبة العالية … البنوك المركزية تعطي القروض لأنها تعتقد أنها ستولد النمو الإقتصادي و في بعض الأحيان ينجح الأمر لكن المشكلة هي أنهم يخلقون ديونا دون الإهتمام بكيفية إستخدامها. “

لماذا يعتبر البيتكوين أفضل بكثير

يُعد عرض البيتكوين الثابت بمثابة ترياق لإدمان البنوك المركزية على طباعة النقود وتشجيع الديون.

فقط 21 مليون بيتكوين سوف تكون موجودة على الإطلاق ويتم إنشاؤها وفقًا لدورة إخراج صارمة تنظمها الخوارزميّات الحسابيّة ولا يمكن التلاعب بالعرض أو زياده وفقًا لأهواء أي حكومة أو بنك .

كما يوضح الرئيس التنفيذي لشركة ShapeShift ، إريك فورهيس ، فعندما ينهار جبل الديون المتزايد ، سيتدفق الناس زرافات و وحدانا نحو العملات الرّقميّة.

ترجمة التغريدة :

“عندما تحدث الأزمة المالية العالمية القادمة و يدرك العالم أن المؤسسات التي تبلغ ديونها 20 تريليون دولار لن يمكنها أبدا تسديدها و بالتالي سيتوجّب عليها طباعتها بدلاً من ذلك و يصبح مصيرها محكوما عليه … عندها فقط شاهد ما سيحدث للعملات الرّقميّة.”

هل البيتكوين بديل قابل للتطبيق؟

تقدم البيتكوين تباينًا حادًا مع نظام النقود التقليديّة ففي نظامنا المالي تقوم البنوك المركزية بتوليد الأموال من الفراغ في عملية تسمى التخفيف الكمي بعبارات بسيطة تصدر البنوك المركزية أموالًا جديدة وتستخدمها لشراء السندات والأصول و هذا يتسبّب بإدخال المزيد من الأموال في العرض ممّا يؤدّي إلى خفض القوة الشرائية للعملة التي لديك و هذا ما يشجّع الإقراض منخفض التكلفة.

وعندما تستخدم إحدى الدول التسهيلات الكمية وأسعار الفائدة المنخفضة لتحفيز إقتصادها فإن البلدان الأخرى ستفعل الشيء نفسه حتماً ممّا يخلق سباقًا نحو الأسفل حيث تغمر كل دولة إقتصادها بأموال رخيصة لتظل قادرة على المنافسة.

والنتيجة هي جبل من الديون الغير قابلة للإستمرار بقيمة 243 تريليون دولار و هو شيء لا يعرفه معظم الناس لذلك فقد حان الوقت لنظام جديد.

و كما قال هنري فورد:

“من الجيد أن عامّة الناس لا يفهمون نظامنا المصرفي و النقدي لأنهم إذا فعلوا ذلك فإنّي أعتقد جازما أنه ستكون هناك ثورة قبل صباح الغد.”

بإمكانك القيام بوضع تعليقك حول الموضوع ، بالقسم الخاص بالتعليقات أدناه ..

المصدر : www.ccn.com

إقرأ أيضاُ المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.