الإرهابي مرتكب المجزرة في نيوزيلندا يكشف عن مشاركته في Bitconnect !

0

عانت نيوزيلندا من أحد أحلك أيامها بعد أن هاجم إرهابي متطرف عدة مساجد في مدينة كرايستشيرش ، مما أسفر عن مقتل 49 شخصاً ، وإصابة 20 آخرين بجروح خطيرة.

القاتل المزعوم ، وهو أسترالي يبلغ من العمر 28 عاماً ، وفقاً لما أورته التقارير الإخبارية ، إسمه “برينتون تارانت” Brenton Tarrant ، وقد أعلن مسؤوليته عن المذبحة التي تم بثّها مباشرة على الإنترنت أثناء إطلاق النار على المصلين المسلمين.

كما تم العثور على عبوات ناسفة في المركبات بالقرب من الهجمات ، والتي ورد أن الجيش النيوزيلندي قد قام بتعطيلها.

إستُشهد 41 ضحية نتيجة هذا الهجوم الحاقد في مسجد النور ، ولحقهم سبعة آخرون في مسجد Linwood ،وتوفي آخر متأثراً بجراحه في المستشفى.

وقد إستنكرت رئيسة الوزراء النيوزيلندية “جاسيندا أرديرن” هذه الجريمة البشعة ، ووصفت القاتل بأنه “إرهابي متطرف يميني و عنيف.” وأصدرت أقوى إدانة ممكنة لأيديولوجية الأشخاص الذين فعلوا ذلك.

وعلى حسابها على تويتر قالت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن :

” ما حدث في كرايستشيرش هو عمل متطرف غير مسبوق من أعمال العنف. وليس له مكان في نيوزيلندا. سيكون العديد من المتضررين أعضاء في مجتمعات المهاجرين لدينا – نيوزيلندا هي موطنهم – هم نحن. ”

وأضافت في تعليق لها على التغريدة ” الشخص الذي إرتكب هذا الفعل المتطرف ليس له مكان هنا.

إلى أولئك الأشخاص في كرايستشيرش أنا أشجعكم على البقاء في الداخل واتباع تعليمات الشرطة. سيدلي مفوض الشرطة ببيان عام في الساعة الخامسة مساءً. وسأقوم بتحديث الجميع مرة أخرى في وقت لاحق هذا المساء .”

علاقة الإرهابي بالعملات الرقمية

قام هذا المجرم بنشر بيان مكوّن من 74 صفحة للهجوم الذي يجوب صفحات الإنترنت الآن ، يكشف بها عن معتقداته و السياسات والإلهام الذي قاده إلى هذا اليوم الرهيب ، وأكثر من ذلك.

وبعد أن كشف هذا المجرم عن أن لعبة الفيديو الشهيرة Fortnite هي التي علمته كيف يكون قاتلاً ، صرّح عن قيامه بالمشاركته في العملة الرقمية BitConnect ، وكتب:

“لقد عملت لفترة قصيرة قبل أن أجني بعض المال في BitConnect ، ثم استخدمت الأموال من الإستثمار للسفر”.

صرّح المجرم بأنه إستخدم الأرباح للسفر إلى الخارج عبر أوروبا و آسيا و جنوب شرق آسيا ، وقد يكون ذلك هو ما جعل منه متطرفاً ، وفقاً لمدير الصالة الرياضية التي عمل بها المسلّح (تصف الصحف الغربية المجرم بالمسلّح).

bitconnect crypto scam
لقد مر عام كامل على سقوط العملة الرقمية الإحتيالية Bitconnect. | المصدر : يوتيوب

العوائد التي حصل عليها من BitConnect كانت نتيجة للعملة الرقمية الإحتيالية والتي بلغت حصتها السوقية 2.5 مليار دولار تقريبا خلال ذروتها في عام 2017.

قام المشروع الإحتيالي ، الذي كان يتألف من منصة للتداول و الإقراض ، بتقديم الوعود للمستثمرين بعائدات شهرية من رقم مضاعف عبر نظام إستثمار متدرج ، والذي قيّمه المشرّعون الأمريكيون كمخطط Ponzi.

وقد تم إيقاف تشغيل BitConnect في أوائل عام 2018 بعد سلسلة من الأحداث التي بدأت من خلال قيام الجهات الرقابية للأوراق المالية الحكومية بمقاضات الشركة للغش. مما أدى في النهاية إلى نهاية المشروع و أصبحت هذه العملة الرقمية لا قيمة لها.

تشتهر نيوزيلندا بأنها بلد آمن و سلمي ، وقد هز وقع إطلاق النار المنطقة بأسرها. وعلى الرغم من حظر كل من أستراليا والمملكة المتحدة الأسلحة شبه الآلية ، إلا أن نيوزيلندا لا تحظر ذلك. كما تطرح بساط الترحيب للمهاجرين و اللاجئين.

قصد المجرم هذه الدولة الجزرية الصغيرة بهدف وحيد ، وهو التدرّب على الهجوم. ووفقاً لتقارير Time : ” قال المجرم أنه إختار نيوزيلندا بسبب موقعها ، لإظهار أنه حتى أكثر المناطق النائية في العالم لم تسلم من الهجرة الجماعية .”

يبدو أن المتطرف برينتون تارانت ، الذي وفقا للتقارير عمل كمدرب شخصي ، حذر المجتمع عبر الإنترنت حول إطلاق النار قبل هجومه ، الذي وصفه بأنه “هجوم ضد الغزاة”.

وقد تمت مشاركة الفيديو لعملية الهجوم و المذبحة عبر قنوات التواصل الإجتماعي بما في ذلك Facebook و Twitter و YouTube على الرغم من جهود شركات الإنترنت لمنع إنتشار المحتوى العنيف. وقد وقع هذا الحدث المفجع أثناء قيام المصلّين المسلمين بأداة صلاة الجمعة في مدينة Christchurch.

المصدر : CCN


إقرأ أيضاً المقالات التالية :

إخلاء مسؤولية

إن موقع عرب فوليو الإخباري ، يقوم بعرض الأخبار فقط بشكل حيادي ، و لا يعرض أية نصائح إستثمارية ، حول عملات رقمية بعينها ، أو حول عروض طرح أولية ، و لا يشجع أحد على الدخول ضمن ما قد يبدو أنها نصائح استثمارية ، و من ثم يخلي المسؤولية تماماً من أي قرار استثماري يقوم به القارئ .

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]
تابعونا على تويتر [email protected]
تابعونا على فايسبوك [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.