حصرياً; عملة Dash تمتلك أول نظام دفع فوري من خلال ميزة InstantSend وتودع هجمات الـ 51%

0

إن عام 2018 لم يكن أفضل سنوات العملات الرقمية . حيث تحول سباق العدو نحو تبني العملات الرقمية ، إلى سباق سباحة بدأ فيه المتسابقون بالغرق في الماء نحو القاع .
تعد مسألة توسيع رقعة الـ blockchains – كي يتم إستخدامها على نطاق أوسع – واحدة من المشاكل (المتعددة) في مجال العملات الرقمية . ولكن إذا كنا نريد المزيد من المستخدمين ، فلا يمكننا أن نتحمل كمجرد فكرة أن تستغرق عمليات الدفع وقتًا أطول مما تستغرقه الآن .
فالتكنولوجيا يجب أن تخطو خطوات نحو الأفضل ولا ترجع للوراء . فإذا اضطر العميل إلى القيام بنزهة حول المتجر أثناء إنتظاره تأكيد المعاملة ، فإننا بكل تأكيد نتخذ خطوة إلى الوراء .
ولكن ميزة معاملات الدفع InstantSend التي تقدمها عملة Dash بشكل تلقائي ربما لديها الحل .

ما الجديد الذي تقدمه ميزة Dash InstantSend الآن ؟

تقوم Dash بتنفيذ ترقية على ميزة InstantSend الموجودة لديها ، والتي ستجعل جميع معاملات الدفع والتحويل فورية ودائمة وآمنة . ويعد هذا الأمر الأول من نوعه بالنسبة لعملة Dash وبالنسبة للعملات الرقمية ككل ، ومن الممكن أن يكون خطوة كبيرة نحو جعل العملات الرقمية صالحة للإستخدام مع المعاملات التجارية العادية ، التي تتطلب إتمام فوري للمعاملة . وبالتالي لن يضطر المستخدم أو التاجر إلى الإنتظار حتى يتم التأكد من أن المعاملة قد تمت بالفعل .

حاليًا ، لا تتوفر ميزة InstantSend من Dash إلا كميزة إختيارية ، تؤدي إلى قيام شبكة الـ masternode بتعليق مدخلات المعاملة ، حتى يمكنها تلقي 10 تأكيدات على الـ blockchain .

وهذه الميزة يجب تفعيلها يدويًا من خلال واجهات الدعم ، وتحديداً محافظ الـ Dash الرسمية – وتحمل هذه الميزة رسومًا إضافية بقيمة تعادل 10 أضعاف المعاملة العادية ( لا تزال قيمة مقبولة بسعر 1 سنت دولار أمريكي ) .

ومع ذلك ، مع التحديث رقم ( 0.13 ) الذي سيصدر قريباً من Dash ، فإن جميع المعاملات البسيطة سوف تستخدم InstantSend تلقائيًا بدون رسوم إضافية وبدون أي إجراء خاص أو دعم مطلوب من جانب الواجهة .
وهذا يعني أن المحافظ والخدمات التي لا تدعم ميزة الـ InstantSend ستظل قادرة على دعمها – وذلك يعد خطوة كبيرة إلى الأمام .

ووفقًا للتقارير الصادرة من عملة Dash ، فإن ما يقدر بـ 90٪ من جميع معاملات Dash ، سوف تتاح لها ميزة الـ InstantSend مع الترقية الجديدة ، بينما لا يزال الـ 10% المتبقية من المعاملات “الأكثر تعقيدًا” ، من الممكن إستخدام الميزة معها بطريقة يدوية مع دفع الرسوم الإضافية .

يتحدث مطور Dash الرئيسي “Udjinm6” بصراحة عن ميزة الـ InstantSend – والتي يمكنك العثور على المواصفات من Github هنا – حيث ذكر :

” إن القفل التلقائي Auto-locking يعمل .. جيدًا ، بشكل تلقائي لجميع المعاملات التي تحتوي على عدد 4 أو أقل من المدخلات ( جميعها تحتاج لـ 6 تأكيدات أو أكثر ) ، ويتم دفع على الأقل الحد الأدنى ( أو الطبيعي ) من رسوم المعاملات .
ليست هناك حاجة لأن يقوم أي مستخدم بالتفاعل أو دعم المحفظة ، كل ذلك يتم على مستوى الـ masternode . سوف يظل بإمكانك إستخدام معاملات الـ InstantSend “طبيعياً” من خلال دفع رسوم الإدخال per-input fee ، تمامًا مثل اليوم ” .

إنضمام المزيد من المستخدمين من خلال إستبدال تجربة المستخدم

من خلال ترقيات Dash’s Evolution ، تكون العملة المثيرة للجدل في مهمة لتصبح طريقة الدفع – القائمة على تقنية البلوكتشين – الأكثر سهولة في العالم . وكل ذلك يتعلق بالسماح بالمدفوعات الفورية عن طريق إستبدال تجربة المستخدم في الوقت الحالي .

عندما تمت مقابلة مدير التوعية العامة لشركة Dash “جويل فالينزويلا” Joël Valenzuela ، في وقت سابق من هذا العام ، تحدث عن مشاكله مع البيتكوين في عام 2016 ، موضحاً سبب تحوله إلى عملة الـ Dash بدلاً منه ، حيث قال :

” في بعض الأحيان ، كنت أحاول إجراء عملية شراء ، وكان الأمر قد يستغرق ما يقارب الساعة من أجل تأكيد المعاملة . كنت أتجول حول المتجر لتمضية وقت الإنتظار ، وفي أحيان أخرى كنت أحاول شراء شيء ما تحت سعر الواحد دولار ودفع 50 سنتًا من الرسوم ، .. لقد كان كل شيء [ بإستخدام الـ Bitcoin كطريقة للدفع ] قد انهار للتو ، ولكني وجدت الأمر مختلف بالنسبة لعملة الـ Dash ” .

الآن مع ميزة InstantSend ، سيكون الدفع بإستخدام عملة الـ Dash سهلاً مثل الدفع بإستخدام بطاقة الإئتمان ، مما يؤدي إلى إستبدال تجربة الدفع الحالية للمستخدم .
يقول “برادلي زاسترو” Bradley Zastrow – رئيس تطوير الأعمال في شركة Dash :

” من وجهة نظري ، من الأهمية بمكان – لا سيما في الجانب الفعلي لعملية البيع ، لأن هذه هي الطريقة التي يتعامل بها الناس اليوم لإتمام أي مدفوعات – أن تكون تجربة المستخدم هي بالفعل تتمحور حول تقديم عملية دفع تتم بشكل يقترب من أن يكون فورياً ، .. أتوقع أنه سيكون من الصعب تبني نظام رئيسي للمدفوعات ، إذا استغرق الأمر خمس دقائق على المنضدة لدفع ثمن كوب من القهوة ” .

وأسرد “زاسترو” في الشرح قائلاً :

” بلا مزاح ، في هذا العصر ، حيث أن معظمنا إذا نقر للخروج من صفحة ويب ، واستغرق هذا الأمر أكثر من ثانيتين للتحميل ، فسوف يكون هذا مزعجاً لنا للغاية وأمراً مملاً .
إن تقنية الـ blockchain لا تكاد تكون ثورية إذا تطلب الأمر من المستخدمين أن يأخذوا خطوة إلى الوراء ” .

وأكمل “زاسترو” في حديثه قائلاً :

” يمكن للتجار أن يجدوا الحل من أجل ذلك عن طريق قبول الدفع بعدد أقل من التأكيدات ، ولكن مع زيادة خطر الإنفاق المزدوج double spend risk ، فإنه بالتالي يتم إستبدال مشكلة بأخرى .
وهذا هو أحد الأسباب التي تجعل ميزة InstantSend لدينا لها قيمة مؤثرة وهامة جدًا ، ويمكننا بالفعل إستبدال تجربة المستخدم التي إعتاد عليها المستخدمون ، وأصحاب الأعمال منذ فترة طويلة ” .

الطريق أمام Dash لم يكن سهلاً

لقد كانت رحلة Dash رحلة مضطربة إلى حد ما ، لكي تستطيع الوصول لتصنيفها الحالي في المركز الـ 14 كأكبر عملة رقمية من حيث القيمة السوقية .
إن عملة Dash بدأت كعملة مظلمة DarkCoin يتم إستخدامها على شبكة الإنترنت المظلم dark web ، حاملة دلالات غامضة معها . ومع ذلك ، منذ أن تم تسميتها بـ Dash ، نمت بشكل هائل ( بإستثناء بضع عقبات في الطريق بما في ذلك “ثغرة التعدين” mining bug ، التي شهدت نحو 1.4 في المئة من الإمداد الإجمالي للعملة ينتهي بها المطاف في حوزة مؤسسها “إيفان دوفيلد” Evan Duffield ) .

في حين أن مؤسس عملة الـ Dash تم إنتقاده من قبل وسائل الإعلام ، والنقاد المتابعين له في ذلك الوقت ، مع بعض الإدعاءات التي تقول أن “دوفيلد” كان قد قام بتعدين مسبق pre-mining للعملة ، واحتفظ بأكثر من 10 في المئة من الإمداد الإجمالي للعملة .
ولكن في الواقع ، لقد كان التعدين مفتوحاً للجمهور منذ البداية ، وكان التعدين المسبق يعد من المستحيل أن يحدث .

لقد كانت عملة Dash في الأصل منقسمة من عملة الـ Litecoin ، وحدث أن ثغرة من الـ Litecoin codeback منعت صعوبة التعدين من التكيف على النحو المنشود .
وقد سارع “دوفيلد” إلى تصحيح الخطأ ومعالجة هذه الثغرة ، عندما نظر إلى العملات ووجد أن إنتاجها يتم بمعدل غير متوقع .

إن Internet Ape – مؤسس المشروع ، الذي غادر وباع جميع عملاته منذ فترة طويلة – كان قد قام بتعدين ما يقارب الـ 160,000 قطعة خلال الأسبوع الأول ، لذلك يمكن أن يكون من الآمن افتراض أن “دوفيلد” تمكن من الحصول على نفس العدد ، وبالرغم من ذلك فقد اشترى في وقت لاحق المزيد من العملة ، من خلال الشؤون المالية الشخصية له .

لقد ادعى “دوفيلد” إمتلاك 256,000 من عملة Dash ( على الرغم من أن هذا الرقم من المرجح أن يكون أقل بكثير اليوم ، لأنه كان يقوم بعمل تمويل ذاتي لمبادرة Dash البحثية مع العديد من الموظفين العاملين بدوام كامل ) .

على الرغم من هذا الحادث المؤسف ، كانت عملة الـ Dash تطير عالياً ، وكان يطلق عليها العملة الرقمية الأكثر سخونة في عام 2017 ، حيث احتلت Dash المركز السابع في تصنيف موقع CoinMarketCap ، وتم تداولها بأكثر من ألف دولار أمريكي في مطلع العام .

Dash chart

وبعد ذلك ، فقد ذهبت عملة الـ Dash نحو خسارة تقارب 92 في المائة من أعلى المستويات التي وصلت لها على الإطلاق .
وقد تم إرجاع بعض من هذه المشاكل إلى سوء الإدارة ، والنمو غير المسؤول ، والإتجاه الهابط للسوق ، .. الذي لا يزال مستمر .. مع الأسف .

ومع ذلك ، قد تكون عملة الـ Dash في القاع ولكنها ليست خارج السوق . فإن المنظمة اللامركزية ذاتية التحكم تعمل بجد على تحقيق تبني المستخدم user adoption ، مع رؤية نتائج مهمة في دول مثل “فنزويلا” ، حيث أصبح الدفع بالعملة النقدية درباً من المستحيل .

في مقابلة أجريت مؤخرًا ، مع مؤسس شركة ShapeShift ورائد مجال العملات الرقمية “إريك فورهيس” Erik Voorhees ، قال جملة لها وقع مؤثر بالفعل :

” إن المرء لا يستطيع أن يغير العالم بمنحنى سلس وسهل يمكن التنبؤ به ” .

ويبدو أن هذا بالتأكيد هو الحال مع عملة الـ Dash و”التطور” الذي يتم طرحه على مراحل .

إن الإصدار رقم ( 0.13 ) ليس هو الإبتكار الوحيد الذي تمتلكه Dash في جعبتها ، فإن هناك إصداراً رقم ( 0.14 ) سوف يمحو إمكانية حدوث هجمات الـ 51٪ على البلوكتشين الخاصة بعملة الـ Dash بشكل كامل .

هجمات الـ 51 ٪ لم تعد ممكنة على عملة الـ Dash

إن تحديث ميزة الـ InstantSend مدمج خلاله ابتكار آخر ، تم التخطيط لإصداره في الأشهر المقبلة ، في النسخة رقم ( 0.14 ) . وسوف يشمل هذا الـ ChainLocks ، وهي ميزة من شأنها أن تجعل هجمات الـ 51٪ التعدينية – التي أثرت على عملات رقمية مثل عملة الـ Bitcoin Gold و الـ Zencash/Horizen ، والتي هددت عملة الـ Bitcoin Cash وأجبرت السعر على الهبوط – عفا عليها الزمن بالنسبة لعملة الـ Dash .

بما أن هجوم الـ 51٪ التعديني ، يحدث عندما يكون لدى كيان واحد أو معدن واحد ، قدرة تعدينية hash power أكبر من إجمالي المشتغلين بالتعدين مجتمعين ، فإن عملة الـ Dash حاليًا ضعيفة مثل أي بلوكتشين آخر ، بسبب نظام إثبات العمل الخاص بها Proof of Work .

من خلال أحدث إصداراتها ChainLocks ، ستقدم الـ Dash حلول Masternode Quorums طويلة الأجل (LLMQs) ، لتطبيق آلية حماية جديدة من هجمات الـ 51٪ تجعل التعدين من خلالها عفا عليه الزمن .

تقوم ميزة الـ ChainLocks القائمة على الـ LLMQ ، تقوم بإجراء تصويت يمكن التحقق منه على مستوى الشبكة وفقاً لقاعدة “النظرة الأولى” .
ولذلك ، لكل كتلة واحدة ، يتم تحديد LLMQ تتكون من عدة مئات من الـ masternodes . حيث يوقع كل عضو مشارك على الكتلة الأولى التي يراها ويوسع ذلك السلسلة النشطة .

بمجرد أن يقوم عدد كافٍ من الأعضاء (أكثر من 60 بالمائة) ، بالإبلاغ عن الكتلة نفسها التي تمت رؤيتها للمرة الأولى ، يتم إنشاء رسالة P2P تنتشر إلى جميع نقاط الشبكة network nodes .
ويمكن إنشاء هذه الرسالة (المعروفة بإسم CLSIG) فقط في حالة الموافقة الكافية لأعضاء الـ quorum .

لذا إذا ذكر الـ 60٪ من أعضاء الـ LLMQ ، أنهم شاهدوا الكتلة أولاً ، فهذا يعني أن 60٪ من الشبكة ، يجب أن يكونوا قد رأوها أولاً .
وبمجرد إستلام هذه الرسالة ، سيتم رفض أي كتل لا تتطابق مع مواصفات الكتلة في رسالة الـ CLSIG . ويمكنك قراءة المزيد عن إقتراح Dash لحماية الشبكة من هجمات الـ 51٪ من هنا .

وبشكل رئيسي صرح “فالينزويلا” قائلاً :

” بإتحاد ميزتي الـ InstantSend و ChainLocks التلقائيين ، ستكون معاملة الـ Dash أكثر أمانًا وفي غضون 1.3 ثانية فقط من معاملة Bitcoin تستغرق ساعات (إن لم يكن أيام) من التأكيدات على الـ blockchain ” .

عزيزي القارئ ، بإمكانك القيام بوضع تعليقك ، بالقسم الخاص بالتعليقات أدناه ..

المصدر : CCN


إقرأ أيضاُ المقالات الآتية :

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.