متابعة للعرض الآخير من راغبي صناديق الـ ETF بإجتماع الإثنين الماضي مع هيئة الـ SEC

0

إلتقى أعضاء شركة VanEck و SolidX و منصة Cboe BZX مع موظفي لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) ، في وقت سابق من هذا الأسبوع ، من أجل تقديم حجة جديدة حول سبب إستعداد سوق البيتكوين إلى صناديق التداول (ETF) .

وفي إطار تلك الدفعة الأخيرة لإقناع المنظمين بالموافقة على تغيير القاعدة التنظيمية – الذي سيفتح الباب أمام أول صندوق تداول بيتكوين ETF في البلاد – اجتمعت الشركات الثلاث مع قسم تمويل المؤسسات في هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC’s Division of Corporation Finance ، وقسم التحليل الإقتصادي Division of Economic ، وقسم تحليل المخاطر Risk Analysis ، وأخيراً قسم مكتب المستشار العام Office of General Counsel .

وتجدر الإشارة إلى أن جهود يوم الإثنين الماضي ، قد اختلفت عن العروض التقديمية السابقة التي قدمتها الشركات من قبل ، وبالتالي فقد استحوذت تلك الجهود على قدر أكبر من التركيز التنظيمي لهيئة الـ SEC .

وبدلاً من ذلك ، فقد تركزت حجة المؤيدين حول فكرة أن سوق البيتكوين أصبح ناضجاً بما فيه الكفاية ، لدعم صناديق التداول الـ ETF .
وفي الوقت الحاضر ، تبدو سوق البيتكوين مشابهة لأسواق الأصول الأخرى التي لديها بالفعل مثل هذه المنتجات . وقد قدم العرض التقديمي الخاص بالشركات الثلاثة ، عدة أمثلة على هذه الأصول التي لديها بالفعل صناديق تداول ETF ، بما في ذلك النفط الخام والفضة والذهب .

وقد ربط العرض التقديمي على وجه التحديد ، فكرة أسواق العقود الآجلة مع الأسواق الفورية spot markets ، مشيرا إلى أنه بالنسبة لبدائل المال مثل الذهب والفضة ، يمكن إثبات هذا الترابط بين الإثنين مع أدلة تجريبية وعملية .
علاوة على ذلك ، فإن هذا النوع من التكامل المشترك للسعر price co-integration ، ” هو دليل على سوق رأس مال يعمل بشكل جيد ” .

وواصلت الشركات توضيح أن ” بالتشابه مع عقود السلع الآجلة ، فإن أسعار السوق الفوري والعقود الآجلة للبيتكوين مرتبطة بشكل وثيق ” ، مشيرة مرة أخرى إلى ” توفر دليل على وجود سوق رأس مال يعمل بشكل جيد ” .

ومن ناحية أخرى ، فقد ناقشت الشركات مسألة أن نظام البيتكوين الإيكولوجي ” أقل عرضة للتلاعب ” ، بالمقارنة مع السلع الأخرى التي تمتلك بالفعل صناديق تداول ETF .

على سبيل المثال ، قد يقوم الأشخاص المطلعون من الداخل بالإنتفاع أو المتاجرة بالمعلومات المتعلقة بتوريد السلع المادية – على سبيل المثال ، إذا تم إكتشاف مصدر جديد لأحد الأصول ، أو إذا كان هناك حدث ما يخفض الإنتاجية – فهذا قد يؤثر على السعر .

أما بالنسبة إلى الـ Bitcoin ، فهو لا يواجه هذا النوع من المشاكل ، ومن ضمن ملاحظات العرض التقديمي التي أضيفت :

” إن الترابط بين أسواق البيتكوين ووجود المتداولين بالمراجحة arbitrageurs في تلك الأسواق ، يعني أن التلاعب في سعر البيتكوين في أي مكان بعينه ، سوف يتطلب التلاعب في سعر البيتكوين العالمي لكي يكون فعالاً .. وبالتالي ، فإن البيتكوين ليس أكثر قابلية للتلاعب من السلع الأخرى ، بل العكس ، خصوصاً مقارنة بالأصول المرجعية الأخرى المصرح لها بالـ ETP ” .

إن أي محاولة للتلاعب في سعر البيتكوين ” تتطلب التغلب على إمدادات السيولة من هؤلاء المتداولين بالمراجحة ، الذين يزيلون فعليًا أي اختلافات في الأسعار داخل السوق ” ، خاصة وأن من المحتمل أن هؤلاء المتداولين بالمراجحة يقوموا بتخزين أموالهم في منصات تداول مختلفة ، للإستفادة من فروق الأسعار بين تلك المنصات .

وجاء العرض التقديمي لمقدمي الطلبات ، قبل يوم واحد من تصريح “جاي كلايتون” Jay Clayton – رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصة الامريكية SEC – بأن المخاوف من التلاعب في السوق هي واحدة من العوائق التي تحول دون الحصول على الموافقة على صناديق التداول ETF .

وفي إطار حديثه في مؤتمر CoinDesk المتعلق بالإستثمار – بعد يوم من العرض التقديمي – أوضح “كلايتون” أن ” الأسعار التي يشهدها مستثمرو التجزئة هي الأسعار التي ينبغي عليهم الإعتماد عليها ، وهي خالية من التلاعب ” .

خارج السوق نفسها ، ركز مؤيدو صناديق التداول ETF ، المحرك المطابق لشركة Cboe ومؤشر VanEck’s MVIS Bitcoin OTC كفوائد إضافية لإجتماع يوم الإثنين .

على وجه الخصوص ، تم تصميم مؤشرات MVIS الأخرى خصيصًا للإستخدام مع الـ ETP . وتقدم الشركة التابعة لـ VanEck بالفعل 88 مؤشرًا على فئات أصول مختلفة ، وتدير بشكل سلبي نحو ما يعادل قيمة الـ 15 مليار دولار . وأضافوا أن الشركة ملتزمة أيضًا بقواعد الإتحاد الأوروبي المرجعية .

ومن الجدير بالذكر ، أنه في إطار ردود الأفعال و التوقعات المترقبة لقرار لجنة الأوراق المالية و البورصات الأمريكية الـ SEC حول قبول أو رفض الطلبات المقدمة لإدراج صناديق التداول للبيتكوين ETF في المنصات الرسمية في الولايات المتحدة ، و بخاصة قرار الهيئة حول طلبات صناديق الـ ETF التسعة ، و التي كانت اللجنة قد رفضتها في وقت سابق ، و أعلنت عن جلسة أخرى للإستماع لتعليقات العامة حول المسألة ، و من ثم دراسة الأمر و التوصل لقرار نهائي حول هذه الصناديق التسعة .

وكان المحامي الأمريكي الشهير Jake Chervinsky ، قد نشر تغريدة على حسابه في موقع التواصل الإجتماعي تويتر ، نفي فيها أن يكون إجتماع لجنة الـ SEC في يوم 5 نوفمبر الماضي ، سينتج عنه قرار فوري تجاه موقف الـ SEC من صناديق التداول للبيتكوين ETF ، و أننا من المرجح أن ننتظر إلى شهر ديسمبر القادم حتي نعرف معالم قرار الهيئة الأمريكية . و ذلك في إطار رده على تغريدة قام بنشرها Ran NeuNer أحد المتداولين في سوق العملات الرقمية في الشهر الماضي يوم 2 نوفمبر ، و التي كان يعتقد فيها إلى أن هيئة الـ SEC سوف تتخذ قرار حول صناديق التداول بالمؤشرات للبيتكوين ETF في جلسة يوم 5 نوفمبر الماضي ، وهو ما لم يحدث .

و بالإضافة إلى ذلك ، أوضح المحامي الأمريكي أن الموعد النهائي الحالي للموظفين في لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية لإتخاذ قرار بشأن طلب صندوق التداول بالمؤشرات المقدم من قبل مؤسسة VanEck / Solid ETF سيكون في نهاية شهر ديسمبر من هذا العام (وتحديدًا التاسع والعشرين) ، ولكن يمكن تمديد هذا التاريخ حتى يوم 27 فبراير من العام المقبل .

وكما جاء سابقاً في بيان موقع BTC Manager :

“إن لعبة شد الحبل على المدى الطويل بين هيئة الرقابة المالية ومجتمع العملات الرقمية قد بدأت منذ يوم 27 يوليو 2018 ، عندما رفضت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC الطلب المقدم من طرف مجموعة الأخوين وينكلفوس للحصول على موافقة الهيئة على صندوق التداول بالمؤشرات للبيتكوين ETF الخاص بالشركة .

و بالرجوع لشهر (أغسطس) الماضي ، كانت الهيئة التنظيمية الأمريكية SEC قد رفضت تسعة طلبات أخرى لشركات كانت تسعى للحصول على رخصة لتأسيس صندوق بيتكوين ETF في الولايات المتحدة .

عزيزي القارئ ، ما رأيك في موقف اللجنة الأمريكية للأوراق المالية والبورصات من صناديق تداول البيتكوين ETF ؟ ، وكيف ترى مستقبل مجال العملات الرقمية وتقنية الـ blockchain إذا ماتمت الموافقة على صناديق تداول البيتكوين ETF من قبل لجنة الـ SEC ؟

بإمكانك القيام بوضع تعليقك ، بالقسم الخاص بالتعليقات أدناه ..

المصدر : CoinDesk

إقرأ أيضاً المقالات التالية :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.