شركة الـ Tron تطلق فرع مخصص للألعاب على البلوكتشين برأس مال 100 مليون دولار

0

بالرغم من هبوط أسعار سوق العملات الرقمية ، حيث يواجه السوق فترة راحة قصيرة بعد أسبوعين من الهبوط و خروج مليارات الدولارات من القيمة السوقية للسوق ، فإن معظم العملات الكبرى تستمر في محاولة تطوير إمكاناتها .

في 29 نوفمبر ، أعلنت مؤسسة الـ TRON عن إنشاء صندوق تمويل لفرع جديد للشركة من شأنه أن يرتكز على الحاجة إلى تطوير الألعاب و تقنية البلوكتشين و أطلق عليه إسم “TRON Arcade” ، و أعلنت الشركة إلتزامها بإنفاق قيمة 100 مليون دولار من قِبل المؤسسة لتطوير الألعاب المبنية على تقنية البلوكتشين في شبكة الـ Tron ، و سوف يتم دفعها على أقساط على مدار السنوات الثلاث القادمة.

ووفقًا للبيان ، فإن TRON Arcade تسعى إلى “تمكين المطورين” ، وهي الخطوة التي دفعت بها مؤسسة TRON ومديرها التنفيذي Justin Sun تاريخياً باعتبارها أكثر الطرق إستخدامًا في نمو كل من عملات TRX والمنصة التي يتم بناؤها.

منذ البداية ، تم تقديم مشروع شبكة الـ TRON للمستثمرين والمطورين باعتبارها أكثر من مجرد عملة لإجراء المعاملات ، فمقارنة بعملة البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى التي تركز على مدفوعات التجار ، تسعى شبكة الـ TRON لبناء منصة ترفيه لامركزية متعددة الطبقات بإستخدام عملة TRX ، مع كون الألعاب دعامة واضحة لتطورها.

منذ إتفاقها مع BitTorrent في الحدث الهام خلال فصل الصيف ، استحوذت كل من مؤسسة TRON و مؤسسها Justin Sun على الإهتمام ببرامجها المركزة على نطاق واسع لتوسيع إطار عمل العملة الرقمية الحالية .
وكما أشار العديد من المعلقين خلال فترة هبوط السوق في عام 2018 ، والتي أبرزها آخر إنخفاض في الأسعار في الأسبوع الماضي ، فإن العملات الرقمية كان لديها مساحة للنمو قبل أن يزداد تبني تقنية البلوكتشين و إستخدام الأصول اللامركزية على نطاق واسع حول العالم .
وحتى ذلك الوقت ، يمكن أن يستمر المستثمرون في توقع تقلب حاد في الأسعار ، حيث يكون هذا الإنهيار نتيجة لسوق غير مطورة وصناعة مزدحمة .

يوم أمس ، ذكرت تقرير EWN عن TRX بوصفها العملة التي قادت صعود سوق العملات الرقمية ، حيث صعدت بنسبة أكثر من 20 في المائة على مدار اليوم .
و يعتبر الإعلان الأخير لـ TRON Arcade بمثابة إضافة إلى تطوير البنية التحتية للعملة ، حيث أظهرت مؤسسة الـ TRON للمستثمرين والمتحمسين لعملة الـ TRX بأن لديهم إلتزامًا طويل الأجل تجاه هذه الصناعة – على الرغم من حركات السوق غير المشجعة التي اتسمت بها سنة 2018.

تعول مؤسسة الـ TRON على صندوق Arcade لتشكيل حجر آخر في هيكل نمو المنصة ، يشبه إلى حد كبير مشروع Atlas هو الذي يقود التكامل بين الخدمات المتعلقة بالـ torrent من خلال إتفاقها مع BitTorrent .
و في هذا الخصوص أوضح Justin Sun مؤسس شبكة الـ Tron ، أن الألعاب المبنية على تقنية البلوكتشين سوف تحسن تجربة كل من شبكة الـ TRON وأولئك الذين يبحثون عن لمسة جديدة في قطاع الترفيه ، مضيفا :

“”تسعى شبكة الـ TRON جاهدة للتعامل مع المشكلات القائمة التي تواجهها صناعة الألعاب من خلال الإستفادة من تقنية البلوكتشين و مميزاتها في الشفافية و التوسع و الثبات .
سوف تلعب شركة TRON Arcade دورًا حاسمًا في تشجيع المطورين على المشاركة في مهمتنا وتوفير أفضل تجربة للألعاب المبنية على تقنية البلوكتشين في جميع أنحاء العالم “.

مع إضافة TRON Arcade ، بالإقتران مع برامج أخرى مثل Project Atlas ، أصبح من الواضح أكثر أن Justin Sun و مؤسسة الـ Tron يستهدفان كسب إهتمام المطورين كمسار نحو هيمنة الـ TRX في الصناعة .

أعاد Sun مرارًا وتكرارًا فوائد شبكة الـ TRX مقارنة بشبكة الإيثيريوم ، بما في ذلك سرعة المعاملة وقابلية الشبكة للتوسع ، في محاولة للتخلص من المنافس الأكثر وجودا .
و الآن مع Arcade ، تفتح الـ TRON لنفسها موجة جديدة من التركيز على التطوير من خلال الألعاب.
المصدر : ethereumworldnews.com

و اقرأ ايضا المقالات التالية :

تابعونا على القناة الرسمية لـ عرب فوليو في التلجرام [email protected]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.