شركة Ripple في شراكة مع البنك الماليزي العالمي CIMB Group لتوسيع شبكة RippleNet

0

في بيان صادر في 15 نوفمبر 2018 ، أعلنت مجموعة CIMB للخدمات المصرفية التي تتخذ من ماليزيا مقراً لها ، وهي خامس أكبر مجموعة مصرفية في منطقة ASEAN (رابطة دول جنوب شرق آسيا) ، والتي تمتلك ما يقرب من 122 مليار دولار من إجمالي الأصول ، أنها كوّنت شراكة مع Ripple من أجل التمكين الفوري للمدفوعات عبر الحدود في مختلف الأسواق.

وكنتيجة لهذه الشراكة ، إنضم بنك CIMB إلى شبكة RippleNet ، الأمر الذي سيتيح لـ CIMB تطوير أعمال الدفع عبر الحدود. وسيتم إستخدام تقنية Ripple لتحسين خدمة SpeedSend ، وهي خدمة تحويل الأموال من CIMB (وهي مشابهة لـ Western Union) والتي تم إطلاقها في سبتمبر 2011.

ووفقاً لـ CIMB فإن هذا سيوسع شبكة SpeedSend ، وسيعمل على فتح ممرات دفع جديدة لتحسين وصول المستهلك إلى التحويلات المالية عبر الحدود ، سواء في منطقة الـ ASEAN أو خارجها إلى بلدان أخرى”.

وبالتالي ، تمكين الحوالات عبر ممرات جديدة مثل أستراليا (بالشراكة مع Instarem وهي شركة تقدم حلول الدفع عبر الحدود ، وهي أيضًا عضو في شبكة RippleNet) ، و الولايات المتحدة الأمريكية و المملكة المتحدة و هونغ كونغ.

ويمكن لعملاء CIMB ،إرسال الأموال من ماليزيا من أي موقع يدعم SpeedSend من خلال إكمال نموذج بسيط وإظهار صورة للهوية. ومع أموال جاهزة للمستفيدين لتحصيلها بشكل شبه فوري خلال ساعات عمل الوكلاء ، من المحتمل أن يكون العائد على شكل مبالغ نقدية أو عن طريق الإيداع في الحساب لبلدان محددة.

ووفقا لـ Ripple :

“يتوقّع البنك الدولي ، أن تحويلات هذا العام لوحده إلى جنوب شرق آسيا ستنمو إلى 120 مليار دولار. وتشير بيانات إضافية من مجموعة بوسطن الإستشارية (BCG) إلى أن حجم السوق العالمي للمدفوعات عبر الحدود يبلغ 27 تريليون دولار ، وهناك 20 تريليون دولار أخرى يمكن أن تُضاف خلال الاعوام القادمة 2018-2026. ويتمركز حوالي 39٪ من سوق التحويلات هذا في منطقة ASEAN (رابطة دول جنوب شرق آسيا)”.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة CIMB :

“يسعدنا أن نكون جزءًا من RippleNet ونتطلع إلى شراكة مثمرة مع Ripple من خلال الإستفادة من نقاط القوة والقدرات لدى كل منا. هذا الحل المبتكر بتكنولوجيا بلوكتشين سوف يحدث ثورة في قطاع التحويلات المالية الدولية عبر الحدود ، وهي شهادة على الجهود المستمرة التي تبذلها CIMB لتعزيز عروضها المصرفية الرقمية من خلال توفير حلول سريعة وقليلة التكلفة لعملائنا في منطقة ASEAN.”

CIMB-Ripple.jpg

قال Brad Garlinghouse الرئيس التنفيذي لشركة Ripple ، الذي إلتقى بالرئيس التنفيذي لشركة CIMB في مهرجان FinTech 2018 بسنغافورة :

“نحن نرى البنوك والمؤسسات المالية من جميع أنحاء العالم تميل إلى تطبيق حلول بلوكتشين لأنها تتيح تجربة دفع أكثر شفافية و أسرع و أقل تكلفة. وتمتد شبكة CIMB إلى 15 دولة ، مع ما يقرب من 800 فرع وتقدم Speedsend – واحدة من أفضل الحلول في منطقة ASEAN. والآن ، من خلال دمج تقنية بلوكتشين Ripple ، سوف يتمكن عملاء CIMB من إرسال الأموال الفورية إلى العائلة و الأصدقاء و الأحباء بشكل أكثر كفاءة. ومع تركيزه على الإبتكار ، سيبقى CIMB قوة مهيمنة في المنطقة لسنوات قادمة “.

ومرة أخرى تتفوق ريبل على إيثيريوم من حيث القيمة السوقية ، وتحتل المرتبة الثانية من حصة سوق العملات الرقمية ، مع إجمالي 18.29 مليار دولار (وقت كتابة التقرير) ، تاركةً الإثيريوم خلفها بحصة سوقية تقدر بـ 18.08 مليار دولار ، وفقاً لبيانات من coinmarketcap.

المصدر : cryptoglobe.com

اقرأ أيضا :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.