الحكومة الفينزويلية تقدم عملة Petro إلى منظمة الـ Opec كوحدة حسابية للنفط

0

أفادت الأنباء الأخيرة أن الحكومة الفنزويلية ستقدم عملتها Petro المدعومة من النفط إلى منظمة البلدان المصدرة للنفط (OPEC) كوحدة حسابية للنفط .

ووفقًا لصحيفة الأخبار المحلية Telesur ، صرح وزير البترول في البلاد ورئيس شركة النفط والغاز الطبيعي PDVSA ، مانويل كيفيدو ، أن المعاملات بعملة Petro ستبدأ في “الفصل الأول من عام 2019.”
و في هذا الخصوص نشرت الـ PDVSA هذه التغريدة على حساب الهيئة في موقع تويتر :

كشفت شركة PDVSA على وسائل التواصل الإجتماعي ، عن زعم كيفيدو بأن عملة Petro هي مستقبل الإقتصاد الفنزويلي ، وأن النمو والإزدهار الإقتصادي مساوٍ لعملة Petro .
و كانت الـ CCN قد نشرت في وقت سابق من هذا العام حديث دانيال بينا ، السكرتير التنفيذي لمركز تقنية البلوكتشين الفنزويلي نقلا عن صحيفة Cuatro F إنه يتوقع أن تؤثر العملة الرقمية Petro بشكل إيجابي على الإقتصاد خلال “ثلاثة إلى ستة أشهر”.

و تطرق كيفيدو للحديث عن عملة Petro ، بينما كان يتحدث في المقر الرئيسي للرقابة الوطنية على العملات الرقمية والأنشطة ذات الصلة (Sunacrip) ، – وهي منظمة أنشئت من أجل تنظيم الأنشطة المتعلقة بالعملات الرقمية ، و التي يتم تنفيذها من قبل الأشخاص الطبيعيين أو الإعتباريين ، و قال كيفيدو موضحا :

“سوف نستخدم عملة Petro في منظمة أوبك كعملة قوية وموثوقة لتسويق نفطنا في العالم … نحن نمضي للنمو والإزدهار الإقتصادي لبلدنا و نمد يدنا للمستقبل ، لأن عملة Petro هي عملة مدعومة بالموارد “.

وأكد مانويل كيفيدو على أن عملة Petro هي جزء من خطة الإنعاش الإقتصادي للبلاد ، ومن ثم يتم تسويق جميع المنتجات النفطية في منصة petros .
وفي ختام كلمته ، دعا كيفيدو جميع الشركات المهتمة بالعمل معه إلى “الإنضمام إلى برنامجه”.

الجدير بالذكر أن الحكومة الفنزويلية كانت تضغط بشكل ملحوظ على إستخدام عملة Petro ، و كما نشر مؤخراً ، بعد إعلان إفلاس دولة فنزويلا ، قرر نيكولاس مادورو ، زعيم البلاد ، إطلاق خطة الإدخار بعملة “بترو” “Petro Saving Plan ” و التي ستكون متاحة لـ 18 مليون مواطن فنزويلي .

وقد قدمت العملة الرقمية Petro المدعومة بالنفط للبيع لسكان البلاد في 31 أكتوبر لأول مرة ، ويمكن حاليا شراءها بواسطة العملات الرقمية مثل البيتكوين و الإيثيريوم- ولكن ليس بالعملة الورقية للبلاد “بوليفار”.

و على الرغم من دفع الحكومة تجاه إستخدام العملة ، فإن عملة Petro قد تم إنتقادها من قبل المعارضة في البلاد ، ومن قبل منظمات دولية أخرى.
و نظرت الـ CCN في الورقة البيضاء White paper لمشروع العملة الرقمية Petro ووجدت أنها نسخة “سافرة” من الورقة البيضاء الخاصة بعملة Dash.

تأتي هذه الأخبار في الوقت الذي كان فيه المواطنون الفنزويليون في البلاد يستخدمون العملات الرقمية للنجاة من إخفاقات الحكومة ، لدرجة أن أحجام تداول البيتكوين في البلد الذي ضربه التضخم الشديد تضرب مؤخرًا مستويات قياسية .
ما رأيك عزيزي القاري في تجربة دولة فينزويلا و هل تتوقع تأثير لعملة Petro على إقتصاد البلاد ، شاركنا برأيك في صندوق التعليقات أسفل المقال .
المصدر : www.cnn.com

و اقرأ أيضا المقالات التالية :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.