الإيثيريوم : إشتداد صراع الثيران والدببة

0

يشتد صراع الثيران والدببة في حين يصل الإيثيريوم إلى مرحلة حرجة بعد تسعة أشهر من البيع الذي لا نهاية له ، مع إنتعاشٍ في الآونة الأخيرة جذب إنتباه الجميع بعمليات البيع الشورت والشراء العالية.

وقد تم إضافة نحو 130،000 من العملة إلى صفقات البيع شورت هذا الشهر والتي تصل الآن إلى 230،000. بطرح 40،000 أغلقت في 10 سبتمبر ليصل المجموع إلى 190،000.

بعد ذلك ، مع إرتفاع السعر ، ارتفع أيضا البيع شورت . تمت إضافة حوالي 60،000 في 12-13 سبتمبر إلى مستوى مرتفع جديد عند 250،000 قبل أن يستقر حاليًا عند 230,000 .

شارت البيع شورت الإيثيريوم على الشموع اليومية ، 14 سبتمبر 2018.

حتى في حين تم إضافة البيع شورت ، وهذا يعني أن بائعي الشورت اقترضو الإيثيريوم لبيعها ، إلا أن السعر إستمر في الإرتفاع ، مما أدى إلى تحفيز عمليات الشراء منذ منتصف أغسطس خاصة هذا الشهر .

وجد سعر 340،000 مراهنين على الصعود ، بزيادة قدرها 100،000 منذ 7 سبتمبر  بدولارات مقترضة لشراء الإيثيريوم ، مع أكبر قفزة في 12 سبتمبر عندما تمت إضافة 70000 إلى عقود الشراء.

إنخفض سعر الإيثيريوم إلى نصف سعر 324 دولارًا تقريبًا في 12 أيلول إلى 167 دولارًا ، لذا من المحتمل أن يكون الطريق طويلًا لرجوع الشراء ايضا إلى الساحة

شارت الشراء على الشموع اليومية ، 14 سبتمبر 2018.

من ناحية أخرى ، تم إضافة العديد من الشورتات ، من جهة أخرى ، في الثاني عشر من سبتمبر ، مع إحتمال فتح بعضها عند قاع 167 دولارًا.

ومع ذلك ، فإنهم لا يغلقون حقاً الكثير ، مع إضافة جديدة بالأمس واليوم. في حين أن بعض الصفقات الطويلة قد أغلقت ، وهو ما قد يكون ساهم في إنخفاض طفيف مؤخراً من 220 دولار إلى 205 دولار حالياً.

تم فتح المزيد من الشورتات في السادس من سبتمبر ، ربما عند حوالي 220 دولار أو نحو ذلك. وافتتح كل منهم تقريبا في سبتمبر الخامس من 280 دولار وأقل.

جعل مستوى السعر الحالي ساحة معركة من نوع ما ، حيث قد يحاول الثيران تحويل الدببة إلى حلفائهم بطريقيتين ، إما عن طريق تخويفهم لإغلاق صفقات البيع شورت ، وهو ما يعني شراء الإيثيريوم ، أو من خلال الهامش.

220 دولار هو الخط الأول الذي يجب عليهم تجاوزه، فالطريق واضح نسبيا حتى 270 دولار. سوف يجذب العديد من البيع الشورت في ذلك الوقت ، وقد يتم إغلاق الكثير من العمليات ، ولكن قد يتم فتح العديد من صفقات البيع الشورت لإلغاء ذلك ،.

لذا فإن وضع الصراع معقد ، ولكن الوقت قد حان إما للدببة أو الثيران الآن ليتم ذبحهم. ما لم يأخذ الوضع حركة جانبية ،

تابعونا علي التلجرام لمتابعة احدث الاخبار والمقالات https://t.me/ArabfolioNews

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.