دراسات تؤكّد : أكثر من 80% من مشاريع الأصول الرّقميّة هي “تقليد”

0

أظهرت دراسة صينيّة أن الإرتفاع الهائل في عدد العملات الرقميّة المستحدثة يعرقل تطوّر صناعة الأصول الرّقمية.
سوق ال(ICO) تشهد إرتفاعا بسرعة مذهلة إذ تم إطلاق 1200 منها وصلت قيمتها الى 18 مليار دولار منذ بداية سنة 2018 . مع تهافت الشّركات القائمة والشّركات النّاشئة لملئ السلّة الإستثمارية فإنّ أكثر من نصف الICO التي بدأت في الثلاثي الأوّل والثّلاثي الثاني فشلت في الوصول إلى سقف قيمتها و لم تتجاوز 100 ألف دولار وفقا لبحث أجرته شركة التمويل (GreySpark Prtners).

إن غالبيّة المشاريع التي حقّقت هدفها في تجميع الأصول ستختفي بسرعة إذ سيتخلّى عنها مؤسّسوها أو مؤيّدوها الذين أصبحوا محبطين.
في حين تفشل المشاريع غير النّاجحة بطريقتها الخاصّة فإن معظمها محكوم عليها بالفشل منذ البداية حيث لا تملك فكرة سليمة حين إنشائها فقد أظهر بحث أجرته شركة (Netta Lab) بالتعاون مع خبراء من جامعة (Xi’an Jiaotong) في مقاطعة (Shaanxi) شمالي غرب الصّين أن أكثر من 80% من العملات الرقميّة قد قامت بسرقة رموزها من مشاريع أخرى.

كما قام الباحثون بتحليل رموز برمجة 488 توكن وكشفت أنّ 405 أو ما يقارب أكثر من 80% من المشاريع قامت بنسخ 90% من رموزها, ممّا يعني أن أربعة من أصل خمسة عملات رقمية يتمّ سرقتها في حين أن المشاريع الأصلية غير موجودة عمليّا فقط 38 مشروعا لديها نسبة تشابه الشفرة أقل من 80%.

تتضاعف مشاريع البلوكشين والعملات الرّقميّة بسرعة البرق لكن الجودة العامّة تتناقص كذلك بنفس السرعة وهو ما يفسّر العدد المتزايد من المشاريع الفاشلة فقد بينت نتائج البحث عن وجود إختناق خطير يعرقل تطوّر الصّناعة وحدّد الخبراء عدّة عوامل مسبّبة لذلك.

الطمع من أجل الرّبح

يؤكّد مؤسّس مختبر نيتا السيّد شيه شاويون على وجود بيئة فاسدة ومضاربة في مجال البلوكشين حيث تركّز الشّركات بشكل أكبر على إستراتيجيات التسويق لجمع المال بينما يتم دفع التنمية والتكنولوجيا ذاتها إلى مراتب ثانويّة فلا يفكّر الناس في الإبتكار و الإستخدامات التي ستحلّ مشكلات الحياة الحقيقيّة بل يريدون الكسب السّريع مع أقلّ جهد ممكن وهذه العقليّة أدّت إلى المستوى المرتفع بشكل غير طبيعي من النسخ والإنتحال في الصناعة.

يضيف شاويون

” يجب أن نعود إلى الجوهر بالبحث عن حلول للمشاكل العمليّة عبر إنشاء أدوات يستخدمها الناس ذات قيمة إذ يجب أن نجلب الرّفاهية ونطوّر منتجات حقيقيّة نعزّز ونطوّر بها الصناعة “

الجهل بالتكنولوجيا

إن الغالبيّة العظمى من اللّاعبين في هذا المجال لا يعرفون سوى القليل عن كيفيّة عمل هذه التقنية ممّا يؤدّي إلى ظهور عدد كبير من المشاريع السّخيفة أو الغير مفيدة والتي لن تتحقّق أبدا ويشرح الخبراء أن هناك عددا محدودا من البرتوكولات بأبنية فريدة مثل البيتكوين و الإيثيريوم في حين أن أفضل أجزاء التوكنات هي أجزاء من بروتكولات موجودة مع تغييرات بسيطة جدّا فليس من المدهش إذا ملاحظة هذا الكم من التشابه بينها.اقرأ أيضا

أفضل 5 طرق تكشف بها مشاريع الـ ICO النصابة

مشاريع الـ ICO تقوم بتحطيم سعر إيثيريوم

25 معيار لتقييم مشاريع ال ICO !

تابعونا على قناتنا على التلجرام لمعرفة آخر المستجدات و الأخبار ArabfolioNews

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.